الذهب يصل لأعلى مستوياته خلال أسبوع، فما السبب؟

الذهب يصل لأعلى مستوياته خلال أسبوع، فما السبب؟
الذهب الصاعد

ارتفعت أسعار الذهب خلال تداولات اليوم الاثنين إلى أعلى مستوياتها خلال أكثر من أسبوع، وسط مواصلة تراجع الدولار، على الرغم من ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل.

وجاء هذا نتيجة تزايد مخاوف المستثمرين من حدوث ركود اقتصادي، وخاصة مع تصريحات بعض المسؤولين بأن الأمر لم يعد مستبعدا في ظل استمرار التضخم بتسجيل قراءات مرتفعة والجهود المضنية للينوك المركزية لمحاولة إعادته للمستويات المعتادة.

وعلى صعيد التداولات، ارتفع السعر الفوري لمعدن الذهب خلال تعاملات الاثنين بنسبة 0.74% أو مايعادل 13.67 دولارا ليصل إلى 1,860.17 دولارا للأوقية، كما ارتفعت أيضا العقود الآجلة لمعدن الذهب تسليم أغسطس بنحو 0.97% أو ما يعادل 17.9 دولارا لتصل لمستوى 1,860.17 دولارا للأوقية.

وأفاد جيفري هالي كبير المحللين في  OANDAبأنه لا يزال الوقت مبكرا للجزم بما إذا كان الذهب قد تجاوز فترات التراجع على المدى المتوسط ​​أم إذا كان يواصل الارتفاع فقط تأثرا بالتراجع المستمر للدولار الأمريكي.

وجاء الارتفاع الكبير في أسعار الذهب مدفوعا بالتراجع الحاد لمؤشر الدولار – الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من 6 عملات رئيسية – الذي سجل انخفاضا بنحو 0.5% ليصل إلى 102.5 نقطة.

وقد افتتح مؤشر الدولار الأسبوع على تراجع، بعد أول خسارة أسبوعية له منذ ما يقرب من شهرين، حيث خفض المستثمرون الرهانات على المزيد من مكاسب الدولار من ارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية، وعلقوا آمالهم على أن يساعد تخفيف الإغلاق في الصين على النمو العالمي.

وأضاف هالي أنه سيتوجب أولا رؤية الذهب متمسكا بمكاسبه الأخيرة في مواجهة قوة الدولار وليس ضعفه قبل أن أن يجزم بما إذا كان الذهب يتجه للصعود الهيكلي أم لا.

هذا وقد ساهم أيضا تراجع عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 30 سنة بنحو 2.28% لتصبح 29.96 دولارا في دفع الذهب للاستمرار بتحقيقه للأرباح أمام الدولار، إذ يتجه تفضيل المستثمرين بشكل أكبر ناحية الذهب باعتباره ملاذا آمنا وسط التقلبات الاقتصادية.

ومع هذا، فقد شهدت عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات ارتفاعا طفيفا بعد سلسلة من خسائر استمرت لثلاث جلسات، مما حد من الطلب على الذهب الذي لا عائد له.

وصرح أكبر صندوق تداول مدعوم بالذهب في العالم SPDR Gold Trust أن حيازاته من الذهب قد ارتفعت بنحو 0.69% لتصل إلى 1,063.43 طنا يوم الجمعة بعد أن كانت 1,056.18طنا يوم الخميس، مما يعكس بشكل كبير ارتفاع معنويات المستثمرين تجاه الذهب.

وبالنظر لتعاملات المعادن النفيسة الأخرى بجانب الذهب، فقد ارتفعت العقود الآجلة للفضة تسليم يوليو بنحو 1.87% ليسجل حوالي 22.08 دولارا للأوقية، كما ارتفع البلاتنيوم بنسبة 1.72% ليسجل نحو 973.62 دولارا للأوقية، وكذلك البلاديوم بنحو 3.06% مسجلا حوالي 2,025.00 دولارا للأوقية.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image