الذهب يغلق على انخفاض..والفيدرالي في بؤرة الأحداث

الذهب يغلق على انخفاض..والفيدرالي في بؤرة الأحداث

تراجعت أسعار الذهب خلال تداولات الأربعاء وسط ارتفاع طفيف للدولار أمام أغلب العملات الرئيسية فضلا عن المتابعة المرتقبة في الأسواق لبيان الاحتياطي الفيدرالي.

وسوف يصدر الفيدرالي بيانه حول السياسة النقدية اليوم مع توقعات بالإبقاء على الفائدة عند النطاق بين الصفر و0.25% دون تغيير، لكن على الأرجح، ربما يسرع البنك المركزي من وتيرة خفض حجم برنامجه لشراء الأصول.

تجدر الإشارة إلى أن تلميحات أطلقها مسؤولو الفيدرالي في الآونة الأخيرة أشارت إلى أن البنك المركزي سوف يسرع من خفض حيازته من السندات لمكافحة التضخم المرتفع والذي وصل في نوفمبر إلى 6.8%، وهو المستوى الأعلى منذ عام 1982.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، ارتفع مؤشر مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة بنسبة 0.3% خلال نوفمبر بينما أشارت التوقعات إلى ارتفاع بنسبة 0.8%.

وكان الخبير الاقتصادي الشهير "محمد العريان" قد حذر من ارتفاع التضخم بشكل كبير في الولايات المتحدة مشيرا إلى أن كلمة "مؤقت" للإشارة إلى زيادة التضخم مؤقتة كانت أسوأ كلمة أطلقها الفيدرالي في تاريخه عند الحديث عن التضخم.

من ناحية أخرى، ارتفع مؤشر الدولار (مقابل سلة من العملات الرئيسية) في تمام الساعة 9:49 مساء بتوقيت مكة المكرمة بنحو 0.1% إلى 96.6 نقطة مما شكل ضغوطا على السلع.

وفي ختام الجلسة، انخفضت العقود الآجلة للذهب تسليم فبراير/شباط عند التسوية بنسبة 0.4% أو ما يعادل 7.8 دولار وأغلق المعدن النفيس عند 1764.5 دولار للأوقية.

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image