محافظ بنك كندا يدلي بتصريحات جديدة حول الأوضاع الاقتصادية

محافظ بنك كندا يدلي بتصريحات جديدة حول الأوضاع الاقتصادية
بنك كندا

صرح محافظ بنك كندا ستيف ماكلم اليوم الاثنين بما يلي من نقاط:

  • لم نستوعب الركود الاقتصادي بعد ولكننا نقترب من ذلك.
  • لم تعد هناك حاجة لإضافة المزيد من التحفيز من خلال التيسير الكمي من قبل بنك كندا.
  • استمر في الاعتقاد بأن الركود لا يزال قائما في الاقتصاد وبالتالي لا تزال هناك حاجة إلى تحفيز نقدي كبير.
  • يبدو أن اضطرابات الإمدادات تستمر لفترة أطول مما كان يعتقد ، وتضيف الزيادات في أسعار الطاقة إلى معدلات التضخم الحالية.
  • سوف نتكيف إذا انتهى بنا الأمر إلى الخطأ فيما يتعلق باستمرار الضغوط التضخمية ، وكم الركود المتبقي في الاقتصاد.
  • كانت التوجيهات المستقبلية واضحة مفادها أن بنك كندا لن يرفع أسعار الفائدة حتى يتم امتصاص الركود الاقتصادي.

يذكر أن محافظ بنك كندا ، تيف ماكلم، صرح بوقت سابق بأن التضخم مؤقتا ولكن ليس قصير الأجل محذرا من استمرار التضخم لفترة أطول مما كان متوقعا في السابق، وأن كثير من الناس يعتقدون أن مؤقت تعني أن الأمر سينتهي بسرعة وربما لا أعرف بالضبط ما التعبير الأكثر قربا للصواب للتعبير عن مخاوفي ، ولكن أعتقد أن ما يصف التضخم هو أنه مؤقت ولكن ليس قصير المدى.

وجدد محافظ بنك كندا تأكيده على أن التضخم سيبقى تحت السيطرة، خاصة أن لدينا أدوات ولدينا صلاحيات بموجبها سنعمل على تعديل تلك الأدوات لنضمن عودة التضخم للمستهدفات، وأن رفع الفائدة سيكون فى وقت ما من العام المقبل.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image