تغطية حية: المؤتمر الصحفي لمحافظ المركزي الأوروبي كريستين لاجارد

تغطية حية: المؤتمر الصحفي لمحافظ المركزي الأوروبي كريستين لاجارد
محافظ المركزي الأوروبي

فيما يلي أهم تصريحات محافظ المركزي الأوروبي، كريستين لاجارد، في المؤتمر الصحفي اليوم الخميس: 

لاجارد تقرأ بيان السياسة النقدية: 

  • توقعات التضخم لا تزال أقل بكثير من الهدف
  • الانتعاش الاقتصادي يسير على الطريق الصحيح.
  • من المتوقع أن يكون ارتفاع معدل التضخم مؤقتا.
  • نحن بحاجة إلى الحفاظ على شروط التمويل المواتية.
  • ما زال الاقتصاد في منطقة اليورو يتعافى مع استمرار عمليات التطعيم.
  • هناك مخاوف حول تأثير متحور دلتا الجديد على الاقتصاد، حيث يزيد من حالة عدم اليقين.
  • من المتوقع أن يشهد القطاع التصنيعي أداء قويا.
  • من الممكن أن يؤدي متحور دلتا الجديد إلى ضعف الانتعاش في القطاع الخدمي.
  • توقعات التضخم على المدى المتوسط ما زالت ضعيفة.
  • الاقتصاد يسير على الطريق الصحيح لتحقيق نمو خلال الربع الثالث من العام الجاري.
  • عودة النشاط الاقتصادي من شأنها دعم انتعاش القطاع الخدمي.
  • نحتاج المزيد من الوقت لتعويض الخسائر الناجمة عن تداعيات فيروس كورونا.
  • اقتصاد منطقة اليورو يتعافى بقوة لكن حالة عدم اليقين ما زالت تؤثر على التوقعات الاقتصادية للبنك. 
  • نحن بحاجة إلى الحفاظ على شروط التمويل المواتية لجميع قطاعات الاقتصاد خلال فترة الوباء.
  • من المتوقع أن يرتفع معدل التضخم خلال الأشهر المقبلة بسبب ارتفاع أسعار الطاقة.
  • نرى أنه من المحتمل أن يعود النشاط الاقتصادي على مستويات ما قبل أزمة كورونا بحلول الربع الأول من العام المقبل.
  • ما زلنا نتوقع أن تتم عمليات الشراء في إطار بالبرنامج الطارئ لمجافحة الوباء PEPP خلال الربع الحالي بوتيرة أعلى بكثير مما كانت عليه خلال الأشهر الأولى من العام.
  • بحلول بداية العام المقبل، قد يتلاشى تأثير العوامل المؤقتة على التضخم.
  • ضعف نمو الأجور وارتفاع أسعار العملات الأجنبية يبقي الضغوط على العملة منخفضة.
  • وصل معدل التضخم إلى مستويات 1.9% خلال يونيو الماضي. 
  • ما زالت المخاطر التي تواجه الاقتصاد متوازنة حتى الآن. 
  • لا يزال تعافي النمو الاقتصادي والتضخم يعتمدان على ظروف التمويل المواتية.

لاجارد تجيب على أسئلة الحضور

  • نرى أن معدل التضخم قد يصل إلى المستهدف 2% بنهاية الفترة المحددة لتوقعات البنك. 
  • قد يرتفع معدل التضخم على المدى المتوسط أعلى المستهدف. 
  • من المتوقع أن يتراجع التضخم من جديد في بداية العام المقبل.
  • لم يكن هناك إجماع على التوجيهات المستقبلية للبنك لكن كان هناك أغلبية.
  • كانت رأي أعضاء لجنة السياسة النقدية في المركزي الأوروبي في نفس الاتجاه.
  • تضمنت توقعات منذ يونيو الماضي التأثير المحتمل لمتحور دلتا الجديد. 
  • لا نرغب في تشديد السياسة النقدية قبل الوقت المناسب لتحقيق هدف التضخم. 
  • جميع البيانات الاقتصادية الواردة تؤكد توقعات البنك حول معدلات التضخم. 
  • لا يمكن أن يكون معدل التضخم أقل من 2% لرفع معدل الفائدة. 
  • ستبقى معدلات الفائدة عند المستويات الحالية أو أقل حتى نحقق هدف التضخم. 
  • ستبقى عمليات الشراء ضمن البرنامج الطارئ لمكافحة الوباء PEPP حتى مارس المقبل على الأقل وقد تمتد حتى التأكد من انتهاء أزمة كورونا. 
  • ما زالنا في فترة أزمة كورونا ولذلك لم نناقش حجم عمليات التمويل طويلة الأجل TLTRO.
  • البرنامج الطارئ لمكافحة الوباء PEPP غير قابل للنقاش. 
  • هدف التضخم 2% هو هدف متماثل بمعنى أن الارتفاع أو الانخفاض عن تلك المستويات أمرا غير مرغوب فيه. 
  • كان على البنوك المركزية القيام بما يلزم لاحتواء تداعيات كورونا والحفاظ على معدلات التوظيف ووضع سوق العمل. 
  • توقعات اجتماع سبتمبر المقبل ستكون أكثر دلالة على التوقعات وستؤثر على السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي خلال المرحلة المقبلة.
  • كانت هناك معارضة من بعض الأعضاء على التوجيهات المستقبلية الجديدة للبنك.
  • لم يكن هناك خلاف جذري بين أعضاء لجنة السياسة النقدية في البنك اليوم.
  • تجاوز التضخم لهدف البنك سيكون عرضيا وليس متعمدا.

انتهى المؤتمر الصحفي 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image