الفدرالي هو الأهم اليوم، وهل سيستمر في دعم السيولة؟

Mohamed zidan

اليوم في تمام الساعة 10:00 م بتوقيت المملكة العربية السعودية ننتظر قرار الإحتياطي الفدرالي الأميركي بخصوص السياسو النقدية وأسعار الفائدة. ولا نتوقع أي تغيير في سياسة الفدرالي اليوم وفي اجتماعهم الأخير في عامنا الحالي، فالإقتصاد الأميركي مازال يظهر أرقام جيدة ويظهر تحسن في سوق العمل وثقة المستهلكين مستفيداً من خفض الفائدة 3 مرات. وفي الساعة 10:30 م سيبدأ المؤتمر الصحفي الذي سيرأسه جيروم باول – رئيس الإحتياطي الفدرالي- وقد تتجه الأنظار على هذا المؤتمر وقد تكون التعليقات هي المحرك الرئيسي للأسواق اليوم.

الأسواق لا تسّعر أي تغيير في معدلات الفائدة اليوم:

المصدر: بلومبرج Bloomberg

فالأسواق ترغب أن تعرف اليوم عدد الأعضاء الذي يؤيدوا خفض الفائدة في المستقبل القريب، ما هي المخاطر التي يراخا الفدرالي تحيط بالأسواق المالية وتأثير الحرب التجارية على الإقتصاد الأميركي. وأيضاً قد يكون الجانب الأهم اليوم حديث باول عن السيولة بالأسواق، لأننا لاحظنا الطلب المتزايد من قبل البنوك على عطاءات الفدرالي لقروض القصيرة الأجل والتي بدأها لدعم السيولة والضغط على معدلات الإقراض ما بين البنوك Repo (عمليات اتفاق إعادة الشراء).

 

ففي الرسم البياني التالي يوضح ارتفاع المعروض النقدي من قبل الفدرالي (باللون الأصفر) للضغط على أسعار الإقراض ما بين  - عمليات اتفاق إعادة الشراء - Repo (اللون الأزرق ) للتوافق مع معدل الفائدة للفدرالي (اللون الأبيض)

المصدر: بلومبرج Bloomberg

ومن الناحية الفنية، نجد أن المؤشر الدولار الأميركي DXY   يتداول عند خط الإتجاه الصاعد (الترند) الذي يمتد منذ يناير السابق عند مستويات 97.20/97.00 وفي ظل استمرار السوق في التداول أعلى هذه المستويات قد نرى ارتداد والعودة لإستهداف مستويات 98 مرة أخرى على المدى القصير. ولكن على الجانب الآخر، إذا ما لو أغلق المؤشر دون مستويات 97.00 قد نكون بصدد كسر خط الإتجاه متوسط الأجل وسوف ندخل في اتجاه هابط قديد قد يدفع السعر لمستويات 96 ومنها ل 95.5.

مؤشر الدولار الأميركي على الإطار الزمني اليومي:

المصدر: بلومبرج Bloomberg

التفاؤل يعود للأسواق مرة أخرى بعد تصريحات بخصوص تأجيل فرض التعريفة في 15 ديسمبر المقبل، ويعتبر هذا التاريخ ( الأحد المقبل ) هو النقطة الجوهرية في تحديد مستقبل المفاوضات التجارية ما بين الولايات المتحدة والصين. تأجيل فرض التعريفة على الواردات الصينية أو سحب التعريفة التي تم فرضها يعتبر إيجابي للأسواق وإشارة إيجابية إلى اقتراب الوصول لإتفاق تجاري مبدئي. حتى الآن التفاؤل هو المسيطر على التداولات بعد تصريحات بخصوص تأجيل فرض تعريفات جديدة كما أوضحنا ولكن مازال هناك مخاطرة أيضاً في الجزم بهذا، وبالتالي يجب متابعة التطورات قبل إغلاقات الأسواق يوم الجمعة.

اليوان الصيني والذي يستخدم كمؤشر عن الحرب التجارية، ترتفع معدلات تقلباته في عقود الخيارات لأجل أسبوع واحد كما هو موضح في الرسم البياني التالي ، مما يعكس أيضاً عدم اليقين الذي يحيط بالأسواق. الذهب XAUUSD والذي يتأثر بشكل سريع وقوي بخصوص المفاوضات التجارية مازال يتداول عند مستويات 1462/1465، وبالرغم أننا نرى من الناحية الفنية أن المعدن الأصفر لديه موجة هابطة جديده قد تستهدف مستويات 1455، ومنها ل 1435، يظل هذا السياريو هو المحتمل مالم نرى أي إغلاق أعلى 1478/1480. لمشاهدة فيديو التحليل الفني اليومي، اضغط هنا.

معدل التقلبات في عقود خيارات اليوان الصيني (ارتفاع توقعات تقلبات عقود لأجل أسبوع):

المصدر: بلومبرج Bloomberg

أمس أظهرت توقعات YouGoV لنتائج انتخابات بريطانية البرلمانية تقلص الفارق ما بين المحافظين والعمال، وبالطبع هذا يعيد سيناريو عدم فوز المحافظين بالأغلبية وبالتالي تعقد خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي. ولكن مازلنا نرى احتمالية الأغلبية للمحافظين في انتخابات يوم غد. الجنية الأسترليني مقابل الدولار الأميركي GBPUSD يقع تحت ضغوطات بيعية مع صدرو توقعات يوم أمس ولكن يجد دعماً كافياً عند مستويات 1.31. وبالرغم من المخاطرة المرتفعة المصحوبة بتداولات الباوند نجد أن سيناريو الصعود هو الأكثر إحتمالاُ مالم نرى أي إغلاق دون مستويات 1.2950 واستهداف مستويات المقاومة عند 1.3250 ومنها ل 1.33. وعلى الجانب الآخر، إغلاق دون 1.2950 قد يدفع السعر للهبوط لمستويات 1.2750 ومنها ل 1.25. لابد من الإنتباه والإلتزام بإدارة المخاطر عند التداول على أزواج الجنية الأسترليني لأن كل السيناريوهات محتملة!

تقلص الفارق في استطلاعات الرأي مابين المحافظين والعمال:

المصدر: بلومبرج Bloomberg

 

للمزيد يرجى مشاهدة فيديو التحليل الفني اليومي، اضغط هنا: