التحليل الفني والاساسي ,واهم البيانات الاقتصادية للذهب(GOLD)  من الثلاثاء 12 فبراير/شباط إلى الجمعة 15 فبراير/شباط لسنة 2019

Ahmed Zubair Alsheikh

السلام عليكم

اخواني الكرام اقدم لكم التحليل الفني والاساسي ,واهم البيانات الاقتصادية للذهب(GOLD) 

من الثلاثاء 12 فبراير/شباط إلى الجمعة 15 فبراير/شباط لسنة 2019



ملاحظة مهمه:
اي تحليل او رأي او اي مادة قائمة على الابحاث واردة في هذا موقع يتم توفيرها فقط لاغراض تعليمية وتزويدكم بلمعلومات
وليس الهدف منها تقديم توصية او دعوة للبيع او الشراء تحت اي ظرف من الظروف،يتوجب عليك دائما الحصول على مشورة مستقلة في حال شعورك بالتردد بمدى ملائمتك للمضاربة في اي سوق وعدم قدرتك على تحمل المخاطرة المرتبطة بها

 

(ملاحظات مهمه يرجى اتباعها في الاسفل قبل دخول اي صفقة)

 

مهم جدااااااااا

الذهب

لا تتداول مع الذهب ان كان راس مالك اقل من 5 الى 10 الف

وشرط ان يكون التداول فقط على الذهب حصراا 

الذهب من السلعة ذا تاثير قوي بالاوضاع الاقتصادية والسياسية خصوصا

 

التحليل الفني

 

يرجى مراجعه الملاحظات التي في الاسفل

1-الذهب عند مستويات فيبوناتشي قوية جدا متمثلة 88.0-78.6. فيبوناتشي 

2-الذهب في حال ثبت اسفل البولنكر الباند العلوي هذا يفتح المجال للهبوط

3-الذهب فرص البيع قائمة الى الان والاهداف موضحة على الجارت

4-الذهب في حال تجاوز مناطق اخذ الربح المتوقع وبقوة ان يواصل الهبوط الى مناطق الدعم مذكورة على الرسم البياني عند مستويات 61.8 فيبوناتشي

5-تشبعات قوية جدا للشراء عند CCI 

6-تشبعات قوية جدا للشراء عند الاستوكاستك وRSI

7-المناطق التي تم تحديدها ليس عباره عن اوامر معلقة بل مناطق ممكن ان يصل لها السعر ومن ثم يرتد ويرتفع مع ظهور بوادر للشراء على سبيل المثال تشبعات او تذبذبات او برايس اكشن والخ... 

انا شخصيا افضل البيع اكثر من الشراء والاهداف على الجارت ومع اغلاق جزء من العقد في حال دخول في ارباح

8-من نموذجالكراب الذي امامكم هنا الزوج وصل الى نقطة D التي تمدد بين 2.24 الى 3.61 وهذه مستويات تعتبر مستويات مقاومة للزوج

9-الماكدي في مناطق سلبية تحت خط الصفر.

10-الموفنج افرج ال50 يوضح لك استقرار السعر اسفله وهو يمثل مستويات مقاومة له

التحليل الاساسي

 

من الاسباب الرئيسية لانخفاض الذهب في الفترة الحالية وخصوصا بداية الاسبوع الحالي ،حيث

دفعت مجموعة من القوى السلبية ببعض عمليات البيع الجديدة في أول يوم تداول من أسبوع جديد، حيث أوقف المعدن الثمين يومين متتاليين من الارتفاع ومحا مكاسب التعافي الأخيرة من أدنى مستوياته في الأسبوع الماضي.

أضاف الدولار الأمريكي إلى الارتفاع القوي الذي سجله الأسبوع الماضي بأكثر من 1.0٪ وارتفع إلى قمم قرابة ستة أسابيع يوم الاثنين، والتي تعتبر في النهاية أحد العوامل الرئيسية التي تمارس ضغطًا هبوطيًا جديدًا على السلعة المقومة بالدولار.

وفي الوقت نفسه، أدى تحسن الشعور بالمخاطرة، الذي عززته آخر تعليقات متفائلة من مستشارة البيت الأبيض كيليان كونواي، بأن الولايات المتحدة والصين تقتربان من التوصل إلى صفقة، إلى تثبيط وضع الملاذ الآمن في الملاذ النفيس وساهم في نغمة العرض.

 

.اهم البيانات الاقتصادية لزوج #GOLD لهذا الاسبوع