التحليل الفني والاساسي ,واهم اوقات التداول واهم البيانات الاقتصادية لزوج #GBPUSD  من يوم 03/12 الى يوم 07/12 لسنة 2018

Ahmed Zubair Alsheikh

السلام عليكم

اخواني الكرام اقدم لكم التحليل الفني والاساسي ,واهم اوقات التداول واهم البيانات الاقتصادية لزوج #GBPUSD 

من يوم 03/12 الى يوم 07/12 لسنة 2018




ملاحظة مهمه:اي تحليل او رأي او اي مادة قائمة على الابحاث واردة في هذا موقع يتم توفيرها فقط لاغراض تعليمية وتزويدكم بلمعلومات
وليس الهدف منها تقديم توصية او دعوة للبيع او الشراء تحت اي ظرف من الظروف،يتوجب عليك دائما الحصول على مشورة مستقلة في حال شعورك بالتردد بمدى ملائمتك للمضاربة في اي سوق وعدم قدرتك على تحمل المخاطرة المرتبطة بها

(ملاحظات مهمه يرجى اتباعها في الاسفل قبل دخول اي صفقة)

 

التحليل الفني

 

1-في حال ثبات السعر فوق مستويات فيبوناتشي تمدد بين 78.6 وتمثل هذه المستويات دعم قوي للزوج حيث ارتد السعر بقوة ومنها من المتوقع ان يرتفع الزوج ويكمل المسار الصاعد مرة اخرى بعد ان ارتفع بقوة من النقطة D من نموذج الشارك

2-البولنكر باند عند الباند السفلي وبدء الزوج يتمحور ويتمركز عنده وهذا الدعم للزوج مع وجود برايس اشكن وتم توضيحه على الرسم البياني

3-الزوج في تشبعات بيعية قوية جدا عند كل من الاستوكاستك وRSI 

4--المناطق التي تم تحديدها ليس عباره عن اوامر معلقة بل مناطق ممكن ان يصل لها السعر ومن ثم يرتد ويرتفع مع ظهور بوادر للشراء على سبيل المثال تشبعات او تذبذبات او برايس اكشن والخ...

ويفضل ان تكون اهدافك تدريجيا ب10-20-30-40-50-70-80 نقطة وصول الى الاهدف الكبير1.3050

5-مؤشر الماكدي يوضح لك بدء الزوج يخرج تدريجيا من خط الصفر متجه الى الاعلى والCCI كذلك في منطقة تشبع بيعي قوي جدا 

6-الستوب والهدف تم وضعهم وفق مستويات دعم ومقاومة 

7-المناطق التي تم تحديدها ليس عباره عن اوامر معلقة بل مناطق ممكن ان يصل لها السعر ومن ثم يرتد مع ظهور بوادر البيع او للشراء على سبيل المثال تشبعات او تذبذبات او برايس اكشن والخ...

افتح الجارت وانتظر الكسر على الفريم الاصغر والبرايس اكشن

 

التحليل الاساسي

 

إنخفض الجنيه الاسترليني الاسبوع السابق بشكل بسيط مقابل الدولار الأمريكي، مستمراً في تطوير موجة "سوق الدب"،

تستمر رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في إقناع النواب والجمهور بأهمية المصادقة على إتفاقية Brexit. في الوقت الراهن، على حد تعبير معارضيها، انتقلت الوزيرة إلى تكتيك "التخويف"، موضحةً أن طلاق المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي بدون إتفاقية يهدد بخسائر كبيرة للاقتصاد. ويتم دعم هذه المخاوف من خلال أحدث التقارير الاقتصادية. فوفقاً لبنك إنجلترا المركزي، فإن الطلاق دون "إتفاقية" يمكن أن يؤدي إلى إنهيار في الاقتصاد بنسبة 8 ٪ في الأشهر الأولى بعد انسحاب البلاد من الاتحاد الأوروبي.

 

البييات الاقتصادية مهم جدا هذا االاسبوع مرتبطة بزوج #GBPUSD

بتوقيت جرينش