كيف سيتأثر الداوجونز بالمقترح الضريبي الجديد؟

تشهد حركة العقود الآجلة لمؤشر ناسداك الأمريكي حركة متذبذبة قبيل افتتاح التداولات، فقد تأثرت توقعات المستثمرين بما تواتر عن مقترح الرئيس الأمريكي جو بايدن برفع الضرائب على الأثرياء ابتداءا بمن يزيد دخلهم السنوي عن 400 ألف دولار لتصل إلى معدلها الأعلى عند من يزيد دخلهم عن  مليون دولار سنويا، ولا يزال مدى أثر ذلك على شهية المستثمرين للمضاربة في السوق الأمريكي غير محددة بشكل قوي خاصة وأنه لايزال هناك تفاصيل هامة في المقترح الضريبي غير واضحة وغير معلومة، ولكن هناك عامل إيجابي أيضا، فرغم أن إيرادات تلك الضرائب ستتوجه لتمويل التعليم ورعاية الطفل يبدو بعيد الصلة عن دعم البنية التحتية ودعم القطاع الصحي إلا أن جزء من الإيرادات ستتوجه لدعم التعليم بالكامل ما يعني أن أجزاء كبيرة من دخول الأفراد ستتوجه للطلب على السلع والخدمات.  

وبحسب هذا المقترح الرئاسي فإن التوجه لأن يتم رفع الحد الأقصى للضريبة على الأرباح الرأسمالية من 37 إلى 39.6% بحسب ما تناقلته بعض الصحف  وبجانب ضريبة الرعاية الصحية يصل الحد الأعلى للضريبة إلى 43.4%، وذلك أيضا إلى جانب المقترح الذي تم طرحه من عدة أيام برفع ضريبة الشركات من 21% إلى 28%.

وبالتالي فإن تحركات مؤشر الداوجونز الصناعي ستكون مرهونة بتطورات أكثر عن المقترح الضريبي وأيضا بالمسار الذي سيأخذه ذلك المقترح في الكونجرس الأمريكي إذ أنه من المتوقع أن يلقى ذلك المقترح معارضة واسعة بين صفوف الجمهوريين.

الندوات و الدورات القادمة
large image