ناسداك 100 يخرج بأقل الخسائر ويستعد للصعود من جديد

أدى الانهيار في أسهم التكنولوجيا إلى إرسال مؤشر ناسداك 100 نحو التصحيح، وانخفض مؤشر S&P500، الموجه بشدة لأكبر شركات التكنولوجيا ، بنسبة 2.9٪ يوم الخميس قبل أن يغلق هبوطيا بنسبة 1.7%، تاركا إياه أقل من الرقم القياسي المسجل في 12 فبراير بنسبة 9.7%. Tesla Inc. و Peloton Interactive Inc. و Zoom Video Communications Inc. من بين الأعضاء الذين فقدوا ما لا يقل عن 20% في تلك الفترة. مؤشر ناسداك 100 منخفض الآن بنسبة 3.3% لهذا العام بعد ارتفاعه بنسبة 7.1%.

مؤشر ناسداك 100 يتجه نحو التصحيح حيث يبيع المتداولون الأسهم النامية، ويعاني المؤشر حيث يتخلى المستثمرون عن الشركات التي ازدهرت في عصر العمل من المنزل لصالح المتقاعسين في العام الماضي، حيث راهنوا على أن التطعيمات ستنهي عمليات إغلاق فيروس كورونا وتغذي النمو الاقتصادي الذي يساعد الأسهم الدورية،و جاءت موجة البيع الأخيرة بعد أن أثار ارتفاع في العائدات مخاوف من أن الشركات التي تتداول على تقييمات عالية قد تواجه صعوبة في الارتقاء إلى مستوى التوقعات إذا ارتفعت تكاليف الاقتراض.

وكان ذلك واضحا يوم الخميس حيث ارتفعت عائدات الخزانة إلى أعلى مستوى لها في عام واحد بعد أن توقف رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول عن صد الزيادة الأخيرة في تكاليف الاقتراض طويل الأجل، وأضاف سعر 10 سنوات ما يصل إلى 7 نقاط أساس إلى 1.55%.

في حين تجنب مؤشر ناسداك 100 التصحيح الذي يعرّف عادة على أنه انخفاض بنسبة 10% من الذروة، فإن المقياس يعاني حيث يقلص المستثمرون الرهانات على هامش المضاربة في السوق. ويظهر الهوس في شركات الاستحواذ ذات الأغراض الخاصة علامات على بلوغ نقطة التشبع، مع مؤشر يتتبعها نحو 20% من ذروتها. كان صندوق كاثي وود الرائد المتداول في البورصة ، Ark Innovation ETF ، سلبيا لهذا العام وهو الآن أقل بنسبة 24% من أعلى مستوى له على الإطلاق في 12 فبراير.

التراجع ليس مفاجئا نظرا لتوقعات عودة الاقتصاد الطبيعي بشكل أكبر ، ويمكن أن يمثل فرصة شراء في سوق صاعدة لا تزال قائمة، وقد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يحدث هذا، لكنني لا أعتقد أن السوق الصاعدة ستخرج عن مسارها، وفي النهاية أي تراجعات طبيعية ويمكن شراؤها.

وفنيا نرى أن المؤشر قد أنهى موجة تصحيح رقم 4 بوصولة إلى الحد السفلي للقناة مع تراجع عميق للزخم البيعي، مما يرجح استكمال الموجة الخمسة الصاعدة 

الندوات و الدورات القادمة
large image