من الأقوى: الدولار الاسترالي أم الين الياباني؟

عادة يسير كل من الدولار الاسترالي والين الياباني في اتجاهات معاكسة، حيث نعتبر الين الياباني عملة ملاذ أمن يلجأ لها المستثمرون في فترات المخاوف وحالة عدم اليقين. فيما يعد الدولار الاسترالي من عملات السلع ذات المخاطرة، لذا يرتفع الطلب عليه في فترات التفاؤل الاقتصادي.

وحاليا يعتبر الدولار الاسترالي أقوى نسبيا من الين الياباني مما يدفع زوج الاسترالي ين AUDJPY للصعود وتكوين موجة صاعدة على الإطار اليومي بدأت منذ 30 أكتوبر 2020. ويمكن إرجاع الصعود لهذه الأسباب:

  • بدأ تطعيمات لقاح كورونا التي بدورها تدعم النظرة التفاؤلية حول الاقتصاد العالمي.
  • ضعف الين الياباني بسبب تأكيد بنك اليابان المستمر على ضعف التضخم وإبقاؤه على السياسة التسهيلية لفترة من الوقت.
  • قوة الدولار الاسترالي المستمدة من إيجابية البيانات الاقتصادية في استراليا والتي انتهت مع بيانات التوظيف الجيدة وانخفاض معدلات البطالة في البلاد إلى 5.6%.

وبالتالي تظل الفرصة قوية أمام استمرار صعود زوج الاسترالي ين AUDJPY، ولكن تحقق هذه الفرضية يعتمد على عامل رئيسي وهام وهو استمرار النظرة التفاؤلية في السيطرة على السوق لتضعف بدورها الطلب على الين الياباني، بالتزامن مع استمرار البيانات الإيجابية في استراليا.

أما عودة المخاوف من جديد إلى جانب ظهور المخاوف وحالة عدم اليقين من شأنها التأثير سلبا على حركة زوج الاسترالي ين AUDJPY. على أن تبدأ النظرة الإيجابية في التلاشي مع كسر الدعم 82.00. فيما تستقر أقرب مقاومة عند 84.95.

الندوات و الدورات القادمة
large image