زوج يورو باوند ونموذج الرأس والكتفين

واصل الجنيه الإسترليني ارتفاعه للأسبوع الثالث على التوالي مقابل نظيره الأمريكي وارتفع فوق مستوى 1.3700 ويتداول الان عند مستوى 1.3730 تقريباً.

الجنيه الإسترليني كان ثاني أقوى عملة يوم أمس بعد الدولار النيوزلندي NZD وما زال الجنيه الإسترليني يحافظ على تقدمه خاصة مقابل اليورو والذي انزلق الى ما دون 0.8860 مقابل الجنيه الإسترليني.

من بين أزواج العملات والذي اثار انتباهي والذي تحدثنا في التحليل السابق عنه هو زوج اليورو مقابل الجنيه الإسترليني EURGBP انظر هنا.

اتباعاً ل التحليل الفني السابق كسر الزوج فعلياً خط العنق لنموذج الرأس والكتفين بالقرب من مستوى 0.8860 ويبقى الزوج عرضة لمزيد من الضغط الدببي على المدى القصير مع الأخذ بعين الاعتبار بأن الزوج سيبقى تحت الضغط البيعي مع احتمالية اختبار انخفاض ابريل 2020 عند مستوى 0.8670.

لابد التنويه الى أن الاغلاق اليومي فوق 0.8860 سيعيد السيطرة للثيران مع احتمالية اختبار 0.8900.

الندوات و الدورات القادمة
large image