المسار المتوقع لزوج الباوند دولار GBPUSD أكتـ10ـوبر

رؤية وتحليل للتحركات بعد أزمة يوم الجمعة

أولا بالنسبة للنظرة الاقتصادية على الدولار الأمريكي فيمكن متابعتها من هذا الرابط

arabictrader.com/ar/blog/details/1101

ثانيا بالنسبة للجنيه الاسترليني GBP

  • تفعيل خروج بريطانا من الاتحاد الأوروربي بعد Brexit لا يزل هو المتهم الأول في ضعف الاقتصاد البريطاني والخسائر التي لحقت بالجنيه الاسترليني حتى الأن
  • الجنيه الأسترليني الآن أصبح عملة سياسية أكثر منها اقتصادية، بما يتحكم فيه من تصريحات مسؤولين اقتصاديين وسياسيين سواءً في بريطانيا أو من الاتحاد الأوروربي بالإضافة إلى المخاوف العامة حول مكانة ووضع بريطانيا الاقتصادي والسياسي بعد الخروج
  • حادث يوم الجمعة الماضي والذي هبط بالجنيه الاسترليني حوالي 10% من قيمته، (على حد تعبير الاقتصاديين) لايمكن أن يحدث إل من خلال أنظمة التداول الآلي السريعة (Fast computer-driven trading)
  • لا يزال بنك انجلترا يحقق في الأمر إلى الأن، بشك في أن الخطأ نبع من تلاعب (وربما خطأ) في أحد معاملات خوارزميات التداول المتطورة لدى أحد تجار أو مزودي أسعار أو مديري الحسابات غير المصرفية في السوق
  • منصات التداول والتنفيذ الآلي تطورت جدا في الأونة الأخيرة تكنولوجياً بشكل قوي، واصبحت لا تعتمد على التدخل البشري إلا في ضبط معاملات الخوارزميات الخاصة بالتفيذ في السوق، لهذا يزيد الاحتمال أن المسؤول عما حدث شخص وليس آلة كما هو متوقع
  • الخطأ قد يكون حدث مرة واحدة (خطأ/أو تلاعب واحد بسيط) لكن مع الذكاء الاصطناعي الذي تعتمد عليه منصات التداول تلك، أدى إلى نشوء أوامر أخرى استنادا على تحركات السوق وهذا ما أدى بدوره إلى تفاقم الأمر
  • بصفة عامة الجنيه الاسترليني اصبح أضعف مما سبق، وقَبِل الجميع الآن فكرة الخروج من الاتحاد الأوروربي (حتى المعارضين والمناهضين من البداية) وما سيترتب على ذلك أصبح أمرا واقعا
  • صحيح أن ما حدث كان خطأ، لكن أغلب الاقتصاديين والمتاجرين حاليا يرون أن الباوند أصبح أضعف من أن يتعافى منه

المشهد الحالي فنيا 

هبوط إلى مستويات 1.2034 بقوة أعقبه تعافي (ربما يكون جني أرباح بيع) ليرتد السعر حاليا عند مستويات 1.2420

  • توتر وترقب وحذر تمت ترجمته إلى تذبذب حول مستويات 2420
  • التوقع الحالي هو المزيد من الضعط السلبي وصولا إلى مستويات 1.2000

الندوات و الدورات القادمة
large image