الصراع يحتدم بين بينانس BNB وإيثريوم  ETH!

مع عودة العملات الرقمية للارتفاع من جديد بعد التراجع الجماعي الذي شهدته بالأمس، كان صعود كل من عملة بينانس BNB وعملة إيثريوم ETH الأبرز بين العملات خلال الأربعة والعشرين ساعة الأخيرة.

فقد استطاعت عملة بينانس BNB أن تحقق مكاسب تصل إلى أكثر من 20% خلال اليوم لتنجح في العودة إلى مستويات 260 دولار مرة أخرى، وبالتالي أصبحت مكاسب العملة الأسبوعية أكثر من 100% رغم التراجع بالأمس، فيما سجل حجم التداول على عملة بينانس BNB تراجع بنسبة 6.95%.

في الوقت نفسه، وصل سعر عملة إيثريوم إلى مستويات 1,696 دولار خلال الساعة الأخيرة مرتفعا بما يقرب من 20% أيضا، ليقلص ذلك من خسائر العملة خلال السبعة أيام الأخيرة لتصبح حتى الساعات الأخيرة 7.4%. ولكن يبدو أن حجم التداول قد تراجع بصورة ملحوظة مقارنة بعملة بينانس، حيث انخفض حجم التداول على العملة خلال الساعة الأربعة والعشرين ساعة الأخيرة بنسبة 31.05%.

وتعكس تلك البيانات تصاعد وتيرة الصراع بين عملة إيثريوم ETH التي تحتل المرتبة الثانية بين العملات الرقمية الأعلى قيمة سوقية وعملة بينانس BNB التي استطاعت خلال الأسبوع الماضي أن تطيح بعملات ريبل وكاردانو وبولكادوت لتحتل المرتبة الثالثة. 

وازداد هذا الصراع بين العملتين بعد أن أصبحت منصة بينانس المعروفة باسم Binance Smart Chain BSC منافسا قويا يحاكي منصة إيثريوم، وقد أصبحت الخيار المفضل للعديد من المتداولين بسبب ارتفاع رسوم منصة إيثريوم. ويدعم من تلك التوقعات أن حجم التداول على منصة بينانس BSC بلغ ما يقرب من ضعف حجم التداول على منصة إيثريوم بما يعكس تحول السوق.

وكما ذكرنا في تقرير سابق، تعمل منصة بينانس في الوقت الحالي على استقطاب المزيد من المتداولين من خلال التركيز على المشاريع الجديدة التي تحظى باهتمام المستثمرين مثل Uniswap وSushswap الأمر الذي سيؤثر بصورة إيجابية على تحركات العملة. 

وعلى الرغم من ابتعاد عملة بينانس BNB عن أعلى مستوياتها وضعف وتيرة صعودها، فمن المحتمل أن يعود سعر العملة للارتفاع من جديد نحو مستويات 285 دولار مع تصاعد توقعات المستثمرين بأن تنجح بينانس  في الحصول على مساحة أكبر في سوق التمويل اللامركزي والإطاحة بعملة إيثريوم، وخاصة بالنظر إلى تحركات العملتين خلال الأيام الماضية،

الندوات و الدورات القادمة
large image