profile photo

قفزت أسعار النفط اليوم في الوقت الذي أدت فيه توترات جيوسياسية في شرق أوروبا والشرق الأوسط إلى زيادة المخاوف بشأن التوقعات الخاصة بإمدادات النفط.

وارتفع كلا الخامين القياسيين للأسبوع الخامس على التوالي الأسبوع الماضي نحو 2% مسجلين أعلى مستوى لهما منذ أكتوبر تشرين الأول 2014. وارتفعت الأسعار أكثر من 10% حتى الآن هذا العام بسبب المخاوف من قلة المعروض.

فقد ساهمت التوتّرات الجيوسياسية بين أوكرانيا وروسيا في دفع أسعار النفط للارتفاع، ويجب التطرّق إلى حقيقة أن إنتاج روسيا من النفط ريما سيتراوح هذه السنة بين 10.84 و11.05 مليون برميل يومياً، وكانت قد أنتجت عام 2020 نحو 10.27 مليون برميل. من ناحية أخرى، تنتج أوكرانيا نحو 55.83 ألف برميل يومياً بحسب إحصائيات عام 2016.

لكن، لا يقتصر التأثير على أسعار النفط من خلال التأثير المباشر على الإنتاج النفطي، بل أن أوروبا تعتمد بشكل كبير على صادرات الغاز الروسية، وتعطّل خطوط نقل الغاز أو تعثرها قد يتسبب في نقص في الغاز، وكما شهدنا عام 2021، هنالك تأثير كبير لانخفاض إنتاجية الغاز على أسعار النفط، فالدول المستهلكة للغاز تصبح اعتماديتها أكبر على النفط للتدفئة والتشغيل كبديل عن الغاز.

تجدر الإشارة إلى أن أسعار الغاز انخفضت خلال الفترة الماضية ليتم تداولها عند 3.90 دولار لكل مليون وحدة حرارية، لكن كانت قد تداولت هذا الشهر فوق 4.6 دولار مع بدء التوتّرات الجيوسياسية.

وفي الشرق الأوسط قالت وزارة الدفاع بالإمارات اليوم أنها دمرت صاروخين باليستين للحوثيين، فالتوترات السياسة لها تاثير على أسعار النفط.

أما بالنسبة لمتحوّر أوميكرون، نجد بأن ارتفاع الإصابات الكبير عالمياً لم يتسبب في إجراءات واسعة من الإغلاقات أو التشديد على التنقّلات مقارنة بالظروف مع متحوّر دلتا أو حتى مع الظروف الاستثنائية مع بداية جائحة كورونا. بالتالي، التركيز حالياً في الأسواق هو على مخاوف تعثّر الطلب.

مازالت مجموعة أوبك+ لم تصل بإنتاجها لهدف زيادة الإنتاج الشهري البالغ 400 ألف برميل يوميا، وقال مصدران لرويترز إن التزام أوبك+ بتخفيضات إنتاج النفط التي طال انتظارها ارتفع إلى حوالي 122% في ديسمبر ، مشيرين إلى أن بعض الأعضاء ما زالوا يكافحون لزيادة إنتاجهم.

من ناحية الاستهلاك، شهدنا ارتفاعاً في المخزون التجاري الأمريكي بلغ مقداره 500 ألف برميل في آخر تقارير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، لكن هذا الارتفاع يعتبر طفيفاً مقارنة بانخفاض المخزون لسبعة أسابيع متتالية، وبالتدقيق في تقرير إدارة معلومات الطاقة الصادر الأسبوع الماضي، سنلاحظ بأن المخزون الأمريكي يبلغ حالياً 413.8 مليون برميل من النفط التجاري، وهذا ما دون متوسط خمس سنوات بواقع 8%. كذلك، أبرز تقرير إدارة معلومات الطاقة الأمريكية ارتفاعاً في الواردات النفطية بمقدار 700 ألف برميل يومياً، لنلاحظ بأن الارتفاع في المخزون الأمريكي أقّل من الارتفاع في الواردات.

وبحسب قسم الدراسات في مجموعة Equiti التوقعات المستقبلية تشير إلى أن منظّمة أوبك ستلتزم بخطط تقليص قيود الإنتاج لكن بشكل تدريجي يبلغ 400 ألف برميل كل شهر، إلا أن الطلب العالمي من المحتمل هذه السنة أن يعود لمستويات ما قبل الجائحة بمتوسط يومي فوق 100 مليون برميل، وهذا يعني بأن التعافي في الطلب قد يكون أسرع من الزيادة في الإنتاج ربما خلال النصف الثاني من هذه السنة، مما يرجّح أن نرى ارتفاعاً في أسعار النفط خلال الفترة المقبلة.

بالنسبة لتوقعات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية لأسعار النفط، فالإدارة تتوقّع أن يبلغ متوسط السعر لخام برنت 75 دولار خلال هذه السنة 2022، لكن خلال الربع الأوّل تتوقّع أن تبقى الأسعار قريبة من متوسط 79 دولار للبرميل، وتتوقّع الإدارة استمرار تراكم المخزون الأمريكي حتى نهاية 2022، مما قد يدفع الأسعار لتتداول عند متوسط 71 دولار الربع الرابع من هذه السنة. في المقابل، أكّدت الإدارة في توقعاتها بأن مستويات المخزون الحالية منخفضة مقارنة بما كانت عليه عام 2019.

ورغم توقّعات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، إلا أن هنالك توقّعات بأن نشهد أسعار نفط فوق 100 دولار للبرميل الواحد، منها توقعات "بانك أوف أميركا" التي تشير لاحتمال ارتفاع النفط إلى 120 دولار متصف هذه السنة، فيما يتوقّع بنك "يو بي إس" أن يتراوح سعر النفط بين 80 و90 دولار الوقت الراهن. أما مورجان ستانلي، فيتوقّع ارتفاع أسعار النفط إلى 100 دولار الربع الثالث من هذه السنة، بعدما رفع الأخير توقّعاته السابقة التي كانت عند 90 دولار.

الندوات و الدورات القادمة

أ. روي سمعان
أ. روي سمعان

عالم الرموز غير القابلة للإستبدال

  • الاثنين 23 مايو 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

أ. إبراهيم فوزي
أ. إبراهيم فوزي

وايكوف شرح عملية التجميع

  • الثلاثاء 24 مايو 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

أ. محمد رضوان
أ. محمد رضوان

المتوسطات المتحركة من البساطة إلى الإحترافية

  • الاربعاء 25 مايو 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

large image