التوقعات الأسبوعية لسعر الذهب

التوقعات الأسبوعية لسعر الذهب:

المشترين ينتظرون أي سبب من شأنه رفع الأسعار. لقد رأينا ضعفًا الاسبوع الماضي، لكننا لم نشهد انهيارًا في الأسعار مما يعني على الأرجح أن المضاربين يشترون عند الضعف أو عند الانخفاضات.

سجلت أسعار الذهب أول انخفاض أسبوعي لها في ثلاثة أسابيع، حيث أدى تلاشي فرص حزمة التحفيز الأمريكية قبل الانتخابات الرئاسية في 3 نوفمبر إلى ضعف المعدن المقوم بالدولار كتحوط من التضخم، مع زيادة جاذبية الدولار الأمريكي كملاذ آمن. في حين أن المعنويات تجاه الذهب لا تزال صعودية على المدى الطويل، بدون محفز قوي على المدى القصير، يبدو أنه سيواجه صعوبة في الحفاظ على الارتفاع.

بدون مشروع قانون التحفيز (stimulus package)، يمكن أن تنجرف أسعار الذهب جانبًا إلى الانخفاض على المدى القريب.

لكنني أعتقد أن المستثمرين في الذهب ما زالوا يتوقعون صفقة تحفيز على الرغم من الجمود الحالي في واشنطن، بعد أن منحت نانسي بيلوسي البيت الأبيض 48 ساعة فقط لقبول خطط التحفيز التي يقترحها الديمقراطيون.  إذا كنت مستثمرًا طويل الأجل، فاستمر في تجميع الذهب عند تداوله في منطقة ما بين مستوى الدعم عند 1890 ومستوى المقاومة 1913/1910.

أما إذا إخترق السعر مستوى المقاومة فالإحتمال كبير على أن نرى الأسعار ترتفع بشدة وبسرعة إلى 1920 / 1927 في المرحلة الأولى وإلى ال-1940/1950 على المدى الطويل. 

 

الندوات و الدورات القادمة
large image