لماذا ينصح بشراء الذهب حاليا؟

خلال الفترة الماضية، ارتفعت أسعار الذهب بقوة لتصل إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق عند مستويات 2078 دولار للأوقية مع استمرار تفشي فيروس كورونا عالميا، بفعل مخاوف المستثمرين حيال الاقتصاد العالمي وبخاصة في الولايات المتحدة وأوروبا، في ظل استمرار تسارع الإصابات بهذا الفيروس الخطير.

وعلى الرغم من ذلك، فلم تصمد أسعار الذهب كثيرا عند أعلى مستوياتها على الإطلاق رغم وجود الكثير من الأسباب التي تدعم استمرار ارتفاعها في الفترة المقبلة، وعلى رأس هذه الأسباب استمرار ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا، وفشل التوصل إلى حزمة تحفيزية جديدة في الولايات المتحدة حتى الاَن بما يضغط على تحركات الدولار الأمريكي ويدفعه للهبوط بقوة، بالإضافة إلى المخاوف حول موجة ثانية من فيروس كورونا في الكثير من البلدان في أوروبا واَسيا، وبالتالي فإن هبوط أسعار الذهب دون مستويات الـ 2000 دولار للأوقية مجددا، قد يعطي إشارة على توقف صعود الذهب خلال الفترة المقبلة.

ومن جانب اَخر، فقد تشكل موجة هبوط الذهب خلال تداولات الأسبوعين الماضيين عملية دافعة لصعود جديد وإلى مستويات جديدة، وهذا الرأي الأرجح، لأن عمليات البيع الماضية كانت بفعل عمليات جني الأرباح، ومحاولة المستثمرين الاستفادة من صفقاتهم خلال الفترة الماضية، وتعظيم مكاسبهم.

وبالتالي، يمكن القول بأن استمرار الأسباب الداعمة لارتفاع الذهب مثل استمرار تفشي فيروس كورونا في الكثير من البلدان، وعدم التوصل إلى لقاح لهذا الفيروس الخطير حتى الاَن، بالإضافة إلى استمرار المخاوف حيال انكماش الاقتصاد العالمي وبخاصة الأمريكي والأوروبي، يعتبران من العوامل التي تدعم صعود الذهب مجددا إلى مستوياتها السابقة، وربما قد تدعم صعوده إلى مستويات قياسية جديدة خلال الفترة المقبلة.

الندوات و الدورات القادمة
large image