لماذا صعدت أسعار الذهب بقوة خلال التداولات؟

صعدت أسعار الذهب بقوة خلال تعاملات اليوم الجمعة بقوة ملحوظة وسجلت أعلى مستوياتها منذ شهر تقريباً لتسجل نحو 1745 دولاراً للأوقية، وذلك قبل أن تهبط ويتم تداولها حالياً عند 1739 دولار للأوقية، وذلك لعدة أسباب، يتمثل أبرزها فيما يلي:

  • تجدد التوترات بين الولايات المتحدة والصين مؤخراً والتي كان اَخرها تهديد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الجمعة، بقطع العلاقات مع الصين، في ظل اتهامها بمسؤوليتها عن أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد، والذي كان له تأثير سلبي قوي على الاقتصاد الأمريكي والعالمي.
  • وأيضاً، تجدد المخاوف حيال تفشي موجة ثانية من فيروس كورونا في الفترة المقبلة، وبخاصة مع إعلان عدد من البلدان الأوروبية خاصة البدء في تخفيف قيود الإغلاق تدريجياً وإعادة فتح القطاعات الاقتصادية مجدداً، وبالتالي مع إعادة العمل مجدداً فقد تظهر موجة ثانية من فيروس كورونا.
  • ضعف شهية المخاطرة في الأسواق وتزايد الإقبال على الذهب باعتباره ملاذ اَمن، وبخاصة مع تصاعد المخاوف حيال ركود الاقتصاد العالمي، وبخاصة مع التصريحات السلبية من قبل وزير الاقتصاد الألماني التي تضمنت أنه من المتوقع تسارع الركود الاقتصادي خلال الربع الثاني من العام الجاري.
  • خلال تعاملات اليوم، تراجع الدولار الأمريكي بشكل ملحوظ، حيث هبط مؤشر الدولار ليصل إلى 0.27% في ظل البيانات السلبية الأخيرة في الولايات المتحدة وعلى رأسها بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية والتي جاءت سلبية وبأسوء من توقعات الأسواق.

كل هذه الأسباب، ساهمت في زيادة الإقبال على الذهب باعتباره ملاذ اَمن يزداد الطلب عليه في وقت الأزمات والتوترات، وبالتالي فمن الممكن أن نلاحظ المزيد من الصعود لأسعار الذهب خلال الفترة المقبلة، إذا ما استمرت التوترات بين الولايات المتحدة والصين.

آخر وأحدث التحليلات

الندوات و الدورات القادمة