الليرة التركية تعرض بعض البنوك الأوروبية لمخاطر

الليرة التركية تعرض بعض البنوك الأوروبية لمخاطر
أعرب البنك المركزي الأوروبي عن قلقه إزاء انكشاف بنوك بمنطقة اليورو على تركيا، الأمر الذي أدى إلى هبوط أسهم تلك البنوك بالتزامن مع تراجع الليرة التركية إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق أمام الدولار الأمريكي (6.57)، ومنها بنوك بنوك بي بي في إيه وأوني كريديتو بي إن بي باريبا.

نقلًا عن صحيفة فايننشال تايمز أشارت تقرير صادرة عن المركزي الأوروبي أن المخاطر ليست كبيرة جدًا لكن هناك حالة من القلق حول عدم وجود عمليات تحوط من قبل المقترضين في مواجهة انخفاض قيمة الليرة بشكل قوي وهو ما يشكل خطورة نظرًا لأن القروض بالعملة الأجنبية تشكل حوالي 40% من أصول القطاع المصرفي التركي.

هذا، وقد سجلت الليرة تراجعات قوية أمام الدولار الأمريكي مع تزايد الصراع بين الولايات المتحدة وتركيا واستمرارها في فرض عقوبات عليها في قضية القس الأمريكي المحتجز في تركيا، علاوة التدخل السافر للرئيس الأمريكي رجب طيب أردوجان في السياسة النقدية وانحيازه لخفض الفائدة على عكس ما يتطلبه الوضع الحالي، واستمراره في الإدلاء بتصريحات لا تعود على الاقتصاد التركي بالنفع أو إنقاذ الليرة التركية من الانهيار.