نتائج اجتماع المركزي الأوروبي: تزايد المخاطر على تطلعات المدى القريب

نتائج اجتماع المركزي الأوروبي: تزايد المخاطر على تطلعات المدى القريب

فيما يلي أهم نتائج اجتماع البنك المركزي الأوروبي الصادرة اليوم للاجتماع المنعقد يومي 13 و 14 يونيو الماضي:

  • رأت اللجنة أن تطورات الوضع المحلي تتطلب الإبقاء على للفائدة لإعادة التمويل عند 0.00%، للإقراض الهامشي عند 0.25% و الفائدة على الإيداع عند -0.40%
  • ترى اللجنة أن الفائدة سوف تستقر عند مستوياتها الحالية على الأقل حتى صيف 2019 لضمان استدامة صعود التضخم إلى الهدف
  • استمرار العمل ببرنامج التيسير النقدي بوتيرته الشهرية 30 مليار يورو حتى نهاية سبتمبر، ومن أكتوبر إلى ديسمبر بوتيرة شهرية 15 مليار يورو
  • تنتهي عمليات شراء السندات بنهاية ديسمبر 2018
  • رأت اللجنة تقلص اعتماد التضخم على برنامج التيسير النقدي
  • الضعف الاقتصادي قد يمتد إلى الربع الثاني ببعض الدول مما يشكل مخاطر هبوطية على المدى القصير
  • المخاطر على تطلعات المنطقة مازالت متوازنة حتى مع تصاعد المخاطر العالمية
  • تأثير سياسات الحماية التجارية على التضخم مازال غير واضحاً
  • التعريفات الجمركية وتشديد القيود التجارية قد يؤدي إلى ارتفاع الأسعار
  • البيانات الاقتصادية مازالت متسقة مع استمرار وتوسع التعاقي الاقتصادي بالرغم من التباطؤ الأخير
  • الأسس الاقتصادية تدعم استمرار التعافي على المدى المتوسط
  • تزايدت المخاطر الهبوطية على المدى القصير بينما ظلت تطلعات المدى  المتوسط مدعومة بقوة الاستهلاك، تحسن سوق العمل، ارتفاع الأجور وتحسن مستويات الثقة بين المستهلكين
  • التوترات التجارية تمثل مخاطر هبوطية على تطلعات المدى القريب
  • تلك المخاطر قد تؤثر أيضاً على تطلعات المدى  المتوسط

قرارات البنك خلال الاجتماع الأخير:

المركزي الأوروبي يحتفظ بمعدل الفائدة عند 0.00% ويقرر مد فترة التيسير النقدي

المؤتمر الصحفي لمحافظ المركزي الأوروبي ماريو دراجي