تركيا تواجه أزمة في سداد ديون بحوالي 51 مليار دولار

تركيا تواجه أزمة في سداد ديون بحوالي 51 مليار دولار

أكدت وكالة بلومبيرج بأن استمرار هبوط قيمة الليرة التركية وإحكام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبضته على الشئون الاقتصادية في البلاد يضع قطاع الطاقة أمام مأزق كبير، ويجعله غير قادر على سداد مديونيات كبيرة.

وأضافت بأنه في ظل انخفاض الليرة أمام الدولار الأمريكي، قام المركزي التركي الشهر الماضي بحث المواطنين والشركات بضرورة الاقتراض بالليرة التركية، ولكن شركات الطاقة قامت بالاقتراض بالعملات الأجنبية.

وأوضحت الوكالة بأن شركات الطاقة التي أقترضت مليارات الدولارات لضخها في مشروعات جديدة لتوليد وتوزيع الطاقة خلال الـ15 عاما الماضية تعتبر أحد التحديات أمام المركزي التركي، لأنه مع انخفاض الليرة حالياً بشكل متسارع وصعوبة قيام الشركات برفع أسعار الكهرباء؛ يجعلها قادره على عدم دفع الديون بالعملات الأجنبية.

وأشارت الوكالة إلى أن هذا المأزق الذي يواجه قطاع الطاقة الرتكية يسلط الضوء على تداعيات تراجع الليرة التركية بشكل كبير وخسارتها نحو 69% من قيمتها أمام الدولار الأمريكي منذ بداية 2010، وذلك مع توجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نحو السلطوية والتي تعززت بعد الإعلان بتعيين صهره وزيراً للمالية.