تعرف على أسباب هبوط الدولار الأمريكي

تعرف على أسباب هبوط الدولار الأمريكي

تراجع الدولار الأمريكي بشكل ملحوظ بعد الإعلان عن بيانات التضخم الأمريكية، حيث تراجع مؤشر الدولار، والذي يقيس قوة العملة الأمريكية أمام 6 عملات رئيسية إلى 89.67 نقطة.

ولقد ساهمت بيانات التضخم في تراجع الدولار الأمريكي، حيث أظهرت البيانات تباطؤ وتيرة نمو التضخم خلال فبراير. فقد ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 0.2% شهرياً، كما ارتفعت الأسعار بإستثناء الغذاء والطاقة بنسبة 0.2% خلال نفس الفترة، وبالتالي تطابقت تلك الارتفاعات مع التوقعات الإقتصادية.

ومن جانب اَخر، ساهم أيضاً في تراجع الدولار الأمريكي، الأنباء التي تحدثت عن إقالة الرئيس دونالد ترامب لوزير الخارجية ريكس تيلرسون وتعيين مدير جهاز المخابرات العامة خلفا له، بما يشير الى وجود المزيد من التوترات داخل الإدارة الأمريكية، وخاصة بعد استقالة المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض في الإسبوع الماضي.