الفرنك يقفز 4% مع استمرار تراجع الأسهم والاسترليني يحتفظ بمكاسبه

الفرنك يقفز  4% مع استمرار تراجع الأسهم والاسترليني يحتفظ بمكاسبه

استفاد الفرنك السويسري من استمرار تراجع الأسهم العالمية، ليقفز 4.83% خلال تعاملات اليوم. ويفر المستثمرون عادة إلى عملات الملاذ الآمن، وعلى رأسها الفرنك السويسري والين الياباني، مع تقلب الأسواق العالمية وارتفاع حالة الغموض. هذا، وحافظ الاسترليني على المكاسب القوية التي سجلها بعد قرارات بنك إنجلترا اليوم، والذي أكد على استمرار التعافي بما يضمن التركيز على إعادة التضخم إلى الهدف 2%. وهو ما استقبلته الأسواق كتمهيد لرفع الفائدة المحتمل في مايو المقبل. عليه، بلغت ارتفاعات الاسترليني 3.67% خلال ساعات التداول الأخيرة، بعد مكاسب وصلت إلى 7.5% خلال الفترة الأوروبية.

هذا، واستمر تخلي المستثمرين عن عملات السلع لصالح الدولار الأمريكي إلا أنه ظل متراجعاً أمام كل من الفرنك والين فيما استقرت تداولاته أمام اليورو خلال اليوم.

بالنظر إلى أداء العملات الرئيسية نجد الفرنك السويسري في الصدارة بارتفاع 4.83%، يليه الجنيه الاسترليني بصعود 3.67% متبوعاً بالين الياباني الذي صعد 1.31% على مدار اليوم. في المقابل تراجع كل من الدولار الأمريكي بنسبة 0.20%، انخفض اليورو 0.87%، تبعه الدولار الكندي بانخفاض 1.91%، الدولار الاسترالي بتراجع 3.15% وكان الدولار النيوزلندي الخاسر الأكبر بانخفاضات بلغت 3.68%.