حالة عدم اليقين تؤدي إلي تراجع الدولار خلال تداولات اليوم

حالة عدم اليقين تؤدي إلي تراجع الدولار خلال تداولات اليوم

تراجع الدولار مقابل العملات الرئيسية الأخرى اليوم الثلاثاء، حيث ظل المستثمرون حذرين وسط استمرار حالة عدم اليقين بشأن مصير خطة الإصلاح الضريبي الأمريكية. 

وكان الجمهوريون في مجلس الشيوخ قد قاموا بالكشف عن خطة ضريبية يوم الخميس تختلف عن الخطة التي وضعها الجمهوريون في مجلس النواب، مما سلط الضوء على التحديات للتوفيق بين الاختلافات بين الخطتين قبل انتهاء الموعد النهائي في نهاية العام .
اما مؤشر الدولار والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية تراجع يزيد عن نسبة 0.20٪ ليتداول عند 93.89.
وارتفع زوج اليورو دولار بنسبة 0.45٪ عند 1.1763، في حين انخفض الاسترليني دولار بنسبة 0.13٪ ليسجل 1.3096 حتى بعدما أظهرت البيانات أن التضخم البريطاني قد ارتفع قرب أعلى مستوى له في خمس سنوات ونصف في اكتوبر.
واستمر الباوند في التعرض لضغوط  وسط مخاوف حول استمرار تيريزا ماي كرئيسة للوزراء.

ومن المقرر ان تجرى المناقشات البرلمانية التي ستستمر يومين حول مشروع قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي اليوم الثلاثاء وستجري في ظل حالة من عدم اليقين السياسي.

.
وفي منطقة اليورو، أظهرت البيانات أن الاقتصاد نما كما كان متوقعاً في الربع الثالث، في حين أظهر تقرير منفصل أن التوقعات الاقتصادية الألمانية ارتفعت أقل من المتوقع في نوفمبر .

وارتفع زوج الدولار ين بنسبة 0.11٪ ليسجل 113.74، في حين انخفض مؤشر الدولار فرنك بنسبة 0.16٪ ليسجل 0.9947.

وارتفع الاسترالي دولار بنسبة 0.12٪ ليسجل 0.7632، في حين انخفض النيوزيلندي دولار بنسبة 0.52٪ ليسجل 0.6867.

وتمكن الدولار الأسترالي من التغاضي عن سلسلة من البيانات الصينية السلبية اليوم، وتعد الصين اكبر المستوردين من استراليا وثانى اكبر مستورد لنيوزيلندا.

وفي الوقت نفسه، تراجع الدولار كندي بنسبة 0.08٪ ليتداول عند