الدولار الأمريكي يتراجع وسط أحداث اقتصادية وسياسية

الدولار الأمريكي يتراجع وسط أحداث اقتصادية وسياسية

تأثر اتجاه الدولار الأمريكي هذا الأسبوع بشكل أساسي بتحرك العائدات على السندات الأمريكية الآجلة لعشرة أعوام بالإضافة إلى بعض الأحداث السياسية، فقد أثرت أنباء خطط الاصلاح الضريبي على العائدات وعليه حركة الدولار الذي شهد انخفاضًا بعد التصريحات الأخيرة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب الموجهة لكوريا الشمالية، التي جاءت على النحو التالي: " لا يمكنكم التقليل منا ولا تحاولوا اختبارنا " الأمر الذي زاد من احتمالات التدخل العسكري بين الدولتين ولكن لقاء الرئيس الأمريكي فيما بعد بالرئيس الصيني قلل من مخاوف اللجوء إلى هذا الخيار في الوقت الراهن.

فقد صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال لقائة بالرئيس الصيني بـ " يمكننا معًا تحرير هذه المنطقة والعالم في نهاية المطاف من هذا الخطر النووي الخطير جدًا، لكن ذلك الأمر يتطلب العمل والقوة الجماعية والتفاني لتحقيق السلام" الأمر الذي جعل المستثمرين يوجهون أنظارهم إلى الأحداث الأمريكية مرة أخرى.

على صعيد آخر، من المتوقع أن يصوت الكونجرس على مشروع قانون خطط الاصلاح الضريبي الأسبوع المقبل ومن المتوقع أن يعارضه العديد من أعضاء مجلس الشيوخ فهم يرغبون تأجيل القانون حتى 2019 وحتى تتضح ملامح القانون الجديد قد يكون الدولار الأمريكي عرضة للمزيد من الخسائر أمام معظم العملات وخاصة الين الياباني.