الدولار الأمريكي يحافظ على مكاسبه مقابل العملات الأخرى

الدولار الأمريكي يحافظ على مكاسبه مقابل العملات الأخرى

حافظ الدولار على مكاسبه مقابل العملات الرئيسية الأخرى اليوم الثلاثاء، مع استمرار التوقعات المتزايدة لارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية لدعم الطلب على الدولار الأمريكي وواصل المستثمرون مراقبة التقدم في مشروع قانون الضرائب الأمريكية.

وظل الدولار مدعومًا بعد صدور بيانات أميركية إيجابية  في نهاية الأسبوع الماضي عن احتمالية رفع  الفائدة من قبل  الاحتياطي الفدرالي.

 كان المستثمرون ينتظرون رؤية كيف ستكون ردة فعل المواطنين مع الخلافات حول الضرائب المقترحة، التي إذا تم تشريعها، ستكون أكبر إصلاح للنظام الضريبي الأمريكي منذ الثمانينيات. 

كما سيكون أول إنجاز تشريعي رئيسي منذ أن سيطر الجمهوريون على البيت الأبيض والكونجرس في يناير، ولكن لا تزال هناك شكوك حول حجم الاقتراض اللازم لتمويل مشروع القانون والجدول الزمني لتمريره هذا الشهر.

 وصل ترامب الى كوريا الجنوبية اليوم الثلاثاء وسط مخاوف من إن واشنطن قد تلجأ الى العمل العسكرى ضد جارتها الشمالية.

وارتفع مؤشر الدولار والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.42٪ ليسجل 95.02.

ارتفع زوج  الدولار ين بنسبة 0.53٪ ليتداول عند 114.30، بعدما ارتفع إلى أعلى مستوى له في ثمانية أشهر عند 114.73 بعد أن صرح محافظ بنك اليابان  يوم الاثنين إن البنك المركزي سيبقي على سياسته الخاصة بالتيسير النقدي.

انخفض اليورو مع انخفاض زوج اليورو دولار بنسبة 0.46٪ ليسجل 1.1557 وهو أدنى مستوى له منذ منتصف يوليو، ولا يزال متأثراً بقرار البنك المركزي الأوروبي في أواخر الشهر الماضي بتمديد شراء السندات حتى سبتمبر 2018.

 انخفض زوج الاسترليني دولار بنسبة 0.22٪ ليسجل 1.3142، في حين ارتفع  زوج الدولار فرنك بنسبة 0.42٪ ليتداول عند 1.0016.

كان الدولار الأسترالي والنيوزيلندي الأضعف، مع تراجع زوج الاسترالي دولار بنسبة 0.51٪ ليسجل 0.7653 مع تراجع  زوج النيوزلندي  دولار بنسبة 0.45٪ ليصل إلى 0.6915.

 اليوم، ترك بنك الاحتياطى الاسترالى أسعار الفائدة دون تغيير عند 1.50٪ مطابقأً للتوقعات. وفي الوقت نفسه، ارتفع زوج الدولار كندي بنسبة 0.45٪ ليسجل 1.2760.