الدولار الاسترالي يتخلى عن مكاسبه ويسجل أدنى مستوياته اليومية بعد قرار الفائدة

الدولار الاسترالي يتخلى عن مكاسبه ويسجل أدنى مستوياته اليومية بعد قرار الفائدة

سجل الدولار الاسترالي بعض الارتفاع الطفيف عقب قرار الفائدة الاسترالية صباح اليوم كالمتوقع. كان البنك قد قرر خلال اجتماعه اليوم الإبقاء على معدل الفائدة دون تغيير عند أدنى مستوياته 1.50%. وفي حين أن بيان البنك لم يختلف كثيراً عن البيان الأسبق، إلا أن ردة فعل الأسواق جاءت مختلفة على نحوٍ غير متوقع. ربما يرجع ذلك إلى ترقب الأسواق لنبرة أكثر سلبية من جانب البنك حول بيانات التضخم الضعيفة أو ارتفاع قيمة العملة. 

وقد أوضح بيان الفائدة المصاحب للقرار، إبقاء اللجنة على توقعات النمو دون تغيير مشدداً على ملائمة السياسات الحالية في تحقيق هدف التضخم بمرور الوقت وضمان استدامة النمو الاقتصادي. كما أشاد البنك بقوة أداء سوق العمل، وهو ما يضمن ارتفاع الأجور بنهاية المطاف دافعاً التضخم نحو الهدف. لكن من جانبه، مازال البنك يرجح استقرار التضخم عند مستويات منخفضة لفترة من الوقت قبل أن يعود للتعافي بالتزامن مع تحسن النمو الاقتصادي. 

وعن العملة، أكد البنك من جديدة على الضغوط التي قد تنجم عن ارتفاعات الدولار الاسترالي والتي قد تثقل على تعافي التضخم والنمو. 

هذا، وتشير تطلعات الفائدة إلى أن البنك لن يقدم على رفع الفائدة قبل مطلع 2019، حيث من المرجح أن يقوم برفع الفائدة بواقع 25 نقطة أساسية إلى 1.75%. 

فمن الواضح أن الاحتياطي الاسترالي لن يكون في عجلة من أمره لرفع معدل الفائدة مع الاحتفاظ بنيته في إتخاذ بعض الخطوات التشديدية. 

وقد ارتفع الدولار الاسترالي إلى 0.7698 أما نظيره الأمريكي عقب صدور القرار، إلا أنه لم يحتفظ بتلك المكاسب طويلاً ليعاود الهبوط إلى أدنى مستوياته اليومية عند 0.7648. ويحاول الزوج التعافي ليجرى التداول قرابة 0.7655، لكن فقط الارتفاع أعلى 0.7675 قد يضمن امتداد التعافي نحو 0.7698 من جديد. 


اقرأ أيضاً: 

أهم نقاط بيان الفائدة الصادر عن الاحتياطي الاسترالي- نوفمبر