أهم نقاط بيان الفائدة الصادر عن الاحتياطي الاسترالي- نوفمبر

أهم نقاط بيان الفائدة الصادر عن الاحتياطي الاسترالي- نوفمبر

جاءت أبرز النقاط الواردة في بيان الفائدة الصادر عن الاحتياطي الاسترالي اليوم الثلاثاء الموافق 7 نوفمبر على النحو التالي:

  • الإبقاء على معدلات الفائدة دون تغيير عند 1.5%.
  • توقعات النمو الاقتصادي في أستراليا دون تغيير يذكر، حيث من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي ليصل الى 3% خلال السنوات القليلة المقبلة.
  • النظرة إلى سوق العمل إيجابية وقدرته على الاستيعاب تتزايد.
  • ارتفاع الاستثمارات في القطاع غير التعديني مع وجود مؤشرات قوية على استمرارها.
  • زيادة الاستثمارات في البنية التحتية تدعم الاقتصاد الاسترالي.
  • لا يزال هناك عدم يقين حول مستوي إنفاق الأسر، فمعدل دخول الأسر ينمو بشكل بطىء ونمو مستويات ديون الأسر بشكل مرتفع.
  • سوق العمل لايزال قويا، حيث ارتفعت معدلات التوظيف في جميع الولايات الاسترالية. ومن المتوقع أن تنخفض معدلات البطالة بشكل تدريجي عن معدلاتها الحالية.
  • لا يزال نمو الأجور منخفضاً ومن المرجح أن يستمر لبعض الوقت، على الرغم من أن قوة سوق العمل ينبغي أن تساهم في تحسن مستويات الأجور بمرور الوقت.
  • لا تزال معدلات التضخم منخفضة سواء بالنسبة لأسعار المستهلكين أو التضخم الأساسي، حيث لا تزال أسفل مستوى ال2%، ومن المرجح أن تستمر لبعض الوقت، بما يعكس النمو البطىء في تكاليف سوق العمل وزيادة الضغوط التنافسية ولا سيما في قطاع التجزئة.
  • من المتوقع ارتفاع معدلات التضخم بشكل تدريجي بالتوازي مع النمو الاقتصادي.
  • ارتفاع الدولار الأسترالي منذ منتصف العام يعكس تراجع الدولار الامريكي. هذا الارتفاع في سعر صرف الدولار الاسترالي من المتوقع أن يساهم في استمرار الضغط على الأسعار الضعيفة، ومن المتوقع أن يؤدي ارتفاع سعر الصرف إلى حدوث تباطؤ في النشاط الاقتصادي والتضخم.
  • نمو مستويات ديون الإسكان مقارنة بنمو دخل الأسر المعيشية.
  • ظروف الإسكان لا تزال كما هي دون تغيير في معظم المدن وذلك على الرغم من تزايدها في ملبورن.
  • استمرار التحسن في الاقتصادات العالمية.
  • استمرار تحسن اوضاع سوق العمل واتجاهها للنمو في عدد من الاقتصادات المتقدمة.
  • النمو الاقتصادي في الصين مدعوم من الانفاق المتزايد على البنية التحتية مع ارتفاع مستويات الديون على المستوى متوسط الأجل.
  • نمو الأجور لا يزال ضعيفا في معظم الدول وكذلك معدلات التضخم الأساسية.
  • معدلات التضخم أقل مما كانت عليه في بداية العام بما يعكس الانخفاض في أسعار النفط خلال بداية العام.
  • الاحتياطي الامريكي بدأ في عملية إعادة السياسات النقدية إلى طبيعتها ومن المتوقع أن يقوم برفع معدلات الفائدة.
  • وفي بعض من الاقتصادات الرئيسية الأخرى، بدء استخدام سياسات نقدية أقل تيسيرا.
  • معدلات الفائدة المنخفضة تدعم الاقتصاد الاسترالي.
  • الإبقاء على السياسات النقدية دون تغيير سيساهم في استمرار النمو الاقتصادي والوصول بمعدلات التضخم الى المستويات المطلوبة.