أهم نقاط نتائج اجتماع لجنة الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي - 11 أكتوبر

أهم نقاط نتائج اجتماع لجنة الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي - 11 أكتوبر

فيما يلي أهم نقاط نتائج اجتماع لجنة الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي المنعقد يومي 19 - 20 سبتمبر 2017:

  • رأى العديد من أعضاء الفيدرالي الأمريكي أن اتخاذ قرار رفع الفائدة ملائم هذا العام
  • أعرب العديد من الأعضاء عن قلقهم حيال معدلات التضخم المنخفضة وأن أسباب ضعفها ليست مؤقتة
  • رغب عدد قليل من الأعضاء تأجيل قرار رفع معدلات الفائدة حتى ترتفع معدلات التضخم
  • يجب التحلي بالصبر أثناء تقييم معدلات التضخم
  • صرح العديد من الأعضاء بأن قرار رفع معدلات الفائدة يجب أن يعتمد على البيانات الاقتصادية
  • أشار عدد من قليل الأعضاء إلى أنه يوجد ضغوط إيجابية لمعدلات التضخم مع تحسن سوق العمل
  • يتوقع الأعضاء أن تتأثر بيانات معدلات التضخم القادمة بالأعاصير
  • يتوقع معظم الأعضاء أن تسجل الأجور ارتفاعًا مع تحسن أوضاع سوق العمل
  • يرى العديد من الأعضاء أن تحسن سوق العمل سيعمل على رفع التضخم
  • لم يأخذ العديد من الأعضاء تأثير تدابير التحفيز المالي ضمن الاعتبار
  • أعرب العديد من الأعضاء عن قلقهم حيال استقرار معدلات التضخم دون النسبة 2%
  • رأى بعض الأعضاء أن الأوضاع المالية تمثل مخاطر على الاستقرار

هذا، وقد شهد الدولار الأمريكي بعض التراجع الطفيف بعدما أظهرت النتائج من أن بعض الأعضاء ترى أن ضعف معدلات التضخم لا يرجع إلى عوامل مؤقتة ولكن حد من هذا التراجع الإبقاء على احتمالية الفائدة هذا العام، ولهذا سوف تركز الأسواق بشكل كبير على بيانات التضخم المقرر صدورها الأيام المقبلة لتحديد توجهات الفيدرالي والدولار الأمريكي.