دور التضخم في سوق العملات

التضخم (Inflation) : هو ارتفاع في المستوى العام لأسعار السلع والخدمات، ويعتبر التضخم أكبر مشكلة اقتصادية تواجه البنوك المركزية في العالم، حيث تسعى دائمًا للسيطرة عليه والحد من خطورته.

وتقوم البنوك المركزية بوضع معدلات مستهدفة للتضخم، فإذا زاد التضخم أو نقص عن المعدلات المستهدفة يتدخل البنك المركزي عن طريق معدلات الفائدة.

 كيف يستخدم البنك المركزي معدلات الفائدة في السيطرة على التضخم؟

عند ارتفاع معدلات التضخم يقوم البنك المركزي برفع معدلات الفائدة، وذلك لأن وجود تضخم يعني ارتفاع الكمية المعروضة من النقود، ورفع معدلات الفائدة يزيد من تكلفة اقتراض الأموال، فيتم رفع معدلات الفائدة ويقل المعروض النقدي تدريجيًا وتهدأ الضغوط التضخمية، وكنتيجة لرفع معدلات الفائدة ترتفع قيمة العملة كما سلف ذكره، وأيضًا مع ارتفاع التضخم تبدأ تكهنات المستثمرين برفع معدلات الفائدة وارتفاع سعر العملة، فيقومون بشراء العملة.

الانكماش (Deflation) هو انخفاض معدل التضخم تحت مستوى الصفر، ويعرف أيضًا بالتضخم السلبي، والانكماش ليس ظاهرة إيجابية فهو يؤدي لانخفاض في أسعار السلع والخدمات، الأمر الذي يؤدي بدوره لانهيار أرباح الشركات وإفلاسها وغيرها من الآثار الاقتصادية السلبية، لذلك فإن البنوك المركزية تقوم بخفض معدلات الفائدة عند حدوث الانكماش، ونتيجة لذلك تنخفض قيمة العملة.

كيف يمكن قياس التضخم؟

هناك أكثر من مؤشر لقياس التضخم، ويمكن مراجعة الجزء الخاص بالمؤشرات الاقتصادية من خلال الصفحة التالية "المؤشرات الاقتصادية".