الشموع الداخلية والخارجية (Inside and Outside Candles)

  • يعتبر في الأساس من نماذج الأعمدة البيانية الكلاسيكية، وسنقوم بشرحه في هذا الدرس باستخدام الشموع اليابانية
  • النماذج يشبه إلى حد كبير نماذج الهرامي والتشبع البيعي والشرائي في نماذج الشموع اليابانية
  • هي نماذج انعكاسية وتشير إلى استنزاف الاتجاه السابق وبداية الانعكاس.

 

الشمعة الخارجية (Outside Candle) 

  • تشبه إلى حد كبير في التكوين والتأثير شمعة الإبتلاع البيعي والشرائي
  • هي شموع تأتي في نهاية الاتجاه غالباً بعد حركة قوية حيث تحتوي الشمعة الخارجية في مدى تدأولىها على الشمعة السابقة لها بالكامل.
  • تأتي الشمعة الخارجية في الاتجاه الصاعد وكذلك الاتجاه الهابط، وفي كلا الحالتين تعطي نفس الإشارة وهي انعكاس الاتجاه.

 

شكل النموذج:

لاحظ  الشمعة الخارجية في الاتجاه الصاعد

 

لاحظ الشمعة الخارجية في الاتجاه الهابط

 

الشموع الداخلية (Inside Bars) 

  • تشبه إلى حد كبير في التكوين والتأثير شمعة الهرامي البيعي والشرائي
  • هي صورة عكسية للشموع الخارجية ففي هذا النموذج نجد أن الشمعة الثانية تحتوى في مدى تداولها على الشمعة الأولى بالكامل، توشير الشموع الداخلية إلى حالة من التوازن في السوق والتي في أغلب الأحيان تؤدي إلى إنعكاس الاتجاه.
  • تأتي الشموع الداخلية في الاتجاه الصاعد وكذلك الاتجاه الهابط، وفي كلا الحالتين تعطي نفس الإشارة وهي انعكاس الاتجاه.

 

شكل النموذج:

لاحظ الشمعة الداخلية في الاتجاه الصاعد

 

 

لاحظ الشمعة الداخلية في الاتجاه الهابط

 

بعض النقاط الهامة:

  • تزداد قوة الإشارة بزيادة طول الشمعة الثانية عن الشموع السابقة له.
  • تزداد قوة الإشارة بزيادة حركة السعر قبل تكوين النموذج.
  • كلما زاد عدد الشموع التي يحتويها الشمعة الثانية كلما كانت الإشارة أقوى.