كيفية الاستفادة من تحليل العلاقات بين الأسواق

يمكن الاستفادة من تحليل العلاقات بين الأسواق المالية عن طريق عاملين مهمين كالتالي:

  1. حدوث تباين (اختلاف):

إذا تحرك سوقان تربطهما علاقة طردية عكس بعضهما هذا يعني إقتراب تكون قاع (أو قمة)، وإذا تحرك سوقين تربطهما علاقة عكسية مع بعضهما فى نفس الاتجاه هذا يعنى إقتراب تكون قاع (أو قمة) على أحد الأسواق.

نلاحظ في المثال التالي بداية ارتفاع الذهب من قاع 19 ديسمبر 2013 مع استمرار هبوط الدولار الاسترالي بما يكون انفراجا ايجابيا بين حركتي السعرين، ثم انطلاق الدولار الاسترالي من قاع 24 يناير 2014 صعودا


.

  1. تأكيد الاتجاه:

إذا تحرك سوقان تربطهما علاقة طردية في نفس الاتجاه فإن اتجاه السوق سيميل للاستمرار ولابد من المتاجرة مع الاتجاه

إذا تحرك سوقان تربطهما علاقة عكسية عكس بعضهما البعض فهذا يعني أن اتجاه السوق سيميل للاستمرار ولابد من المتاجرة مع الاتجاه.

 

  1. إدارة المخاطر

عند الاستثمار لابد من دراسة العلاقة بين الأسواق وألا يتم الاستثمار فى سوقين مرتبطين ببعضهما بقوة لأن هذا سوف يؤدي إلى مضاعفة المخاطرة في حالة الحركة العكسية.