المسار المتوقع لمؤشر الدولار DXY واليورو EURUSD والذهب XAUUSD ـ 8 يناير 2018

وليد أبو الدهب

الدولار الأمريكي USD على مؤشره DXY

  • موجة هبوط الهبوط الأخيرة بدأت من منتصف ديسمبر الماضي بعدما فشل المؤشر في تجاوز مستويات 94 وهبط السعر وصولا إلى قاع 91.45 المستوى الأدنى منذ تداولات شهر يوليو 2017
  • إيجابية (ISM التصنيعي والتغير في توظيف الخاص ومتوسط الأجور) || مع ثبات (معدل البطالة) || وسلبية (ارتفاع اعانات البطالة  والتغير في التوظيف بالقطاع الزراعي) 
  • تباين البيانات الإقتصادية منذ بداية العام خلقت الحركة الصاعدة الحالية التي إلى الآن تعتبر تصحيحا
  • وعلى الرقم من ضعف بيانات التوظيف إلا أنها لم تغير من توقعات المستثمرين بشأن رفع فائدة الفيدرالي في مارس القادم، إضافة إلى أن الفيدرالي رجح رفع الفائدة 3 مرات في 2018 و مرتان في 2019 ، هذا ما يجعل الصعود مطروحا لتحركات الدولار الأمريكي - لكن بحاجة إلى بعض التأكيد من سيطرة المشترين

الرسم البياني اليومي

  • على الصعيد الفني فالحركة الحالية التي لا زالت تعامل معاملة التصحيح من المتوقع أن تمتد إلى مستويات 92.15/92.25
  • الصعود فنيا يحتاج من المشترين تجاوز حاجز 92.50/60 أعلى متوسط 20 يوم تأكيدا للسيطرة الشرائية

على رسم الأربع ساعات

  • يوضح الرسم البياني التالي المناطق المحتملة لانتهاء التصحيح الصاعد هبوطا استكمالا لموجة الهبوط

ولدينا هذا الاسبوع العديد من البيانات الاقتصادية التي سيكن لهاتأثير على تحركات الدولار

----------------------------------------------------

اليورو دولار EURUSD

  • على العكس من من مؤشر الدولار الأمريكي تماما، احتمالات الصعود التصحيحي تترجم على شارت اليورو دولار بالهبوط التصحيحي
  • وتتوافق (بالعكس) مناطق الارتداد المحتملة - كما يظهر الرسم البياني على إطار الأربع ساعات
  • المستويات الهامة للحركة ستكون 1.2000 و 1.1960 و 1.1925 على الترتيب

اقتصاديا، عدم وجود مؤشرات اقتصادية هامة ومؤثره على تحركات اليورو هذا الأسبوع سيجعجل تحركاته مرهونة نوعًا بأداء الدولار الأمريكي

----------------------------------------------------

الذهب GOLD XAUUSD

  • مع نهاية تداولات العام المنصرم ووسط التقلبات والتغيرات الاقتصادية والسياسية تم رفع شعار Cash is TRASH والذي دفع المستثمرين إلى الاتجاه للأصول الأكثر أمنا كالذهب خالقين دفعا شرائيا وصل بالأسعار لمستويات عالية.
  • واستفادة من هبوط الدولار مثلما فعل اليورو تماما، ووصل إلى أعلى مستويات تداوله  منذ سبتمبر 2017  عند 1325.80 دولار للأوقية

  • الذهب حساس جدا للفائدة الأمريكية، ورفعها يدعم هبوط الذهب - وبالمثل باقي المؤشرات الأمريكية إيجابيتها تعتبر سلبية لتحركات الذهب
  • أمتداد الصعود التصحيحي للدولار الأمريكي والذي ناقشناه أعلاه ينعكس كهبوط تصحيحي (على الأقل إلى الآن) للذهب وصولا إلى مستويات 1306 ومنه إلى مستويات 1296.00
  • والعكس صحيح انخفاض الدولار الأمريكي قد يدفع بالذهب للصعود وصولا إلى مستويات 1345