كيف تستطيع السعودية إغلاق اصداراتها الدولية من السندات عبر مكالمات هاتفية وفي ظرف 3 أيام

محمد الخنيفر

مداخلتي مع قناة الاخبارية :

شرح محمد الخنيفر، خبير باسواق الدين الاسلامية لمجموعة البنك الاسلامي للتنمية، وبلغه مُبسطة طريقة عمل السندات الإسلامية لمشاهدي قناة "الإخبارية". وأشار الى أنه قد تم ملاحظة أن هناك تحولاً بالمنهجية الاستثمارية لمحافظ "مستثمري الدخل الثابت" التي أصبحت تتعطش كثيراً للانكشاف على الديون السيادية الخليجية. حيث أضاف:"لذلك نستطيع القول بأن إصدارات السعودية وأبوظبي والكويت قد وضعت "أسواق الدين الخليجية" على "رادار" المحافظ الضخمة للمستثمرين الدوليين .فإذا إرادة السعودية أو أبوظبي طرق باب أسواق الدين العالمية، فكل ما عليهم هو ترتيب بعض المكالمات الهاتفية ومن ثم فتح باب الاكتتاب وإغلاقه في ظرف 3 أيام! (وذلك من دون الحاجه لجوله ترويجية للإصدار تمتد لأسبوع). ويعود سبب ذلك لكون المستثمرين الدوليين أصبحوا أكثر معرفتاً بالائتمان الخاص بدول الخليج.