لماذا ارتفع الدولار النيوزلندي بعد قرارات البنك وهل سيستمر؟

عاصم منصور

أبقى البنك المركزي النيوزلندي بالأمس على معدلات الفائدة دون تغيير عند 1.75% كالمتوقع ولكن جاء بيان الفائدة ليغير من مسار الدولار النيوزلندي وذلك للأسباب التالية المرتبة حسب الأهمية:

  • رفع البنك توقعاته لمسار الفائدة: فمن المتوقع أن يتم رفع الفائدة خلال الربع الثاني من عام 2019 بدلًا من التوقعات السابقة خلال الربع الثالث من 2019
  • يرى البنك أن قوة بيانات التوظيف ستدعم تحسن الناتج المحلي الإجمالي خلال الفترة المقبلة
  • تراجعت مخاطر سوق الإسكان المتمثلة في ارتفاع الأسعار بشكل قوي بعد قرارات الحكومة الجديدة التي ستمنع الأجانب من شراء العقارات باستثناء الاستراليين
  • استمرار تراجع سعر الصرف سيدعم ارتفاع معدلات التضخم خاصة مع ارتفاع أسعار النفط

وحسب التوقعات السابقة التي ذكرتها في المقال السابق، شراء النيوزلندي دولار سيكون بالاستقرار أعلى المستوى 0.7000 بهدف 0.7200 على المدى المتوسط.