تصريحات محافظ بنك كندا تغير من توقعات الدولار الكندي على المدى القريب

عاصم منصور

استطاع الدولار الكندي تحقيق بعض المكاسب أمام الدولار الأمريكي اليوم ليجري تداوله حاليًا عند 1.2729 مقابل أعلى مستوى له بالأمس عند 1.2819، وذلك بعض أن اتسمت تصريحات بولوز، محافظ بنك كندا بالأمس بالحيادية على عكس توقعات الأسواق عندما أشار إلى أن البنك مستمر في مراقبته لردة فعل الاقتصاد بعد رفع الفائدة في يوليو وسبتمبر، ولكن في الوقت ذاته لم يلمح بولوز إلى رفع الفائدة مما جعل احتمالات استمرار رفع الفائدة في ديسمبر متساوية.

وأضاف بولوز بأنه غير قلق من استقرار معدلات التضخم دون النسبة المستهدفة عند 2% وهو ما دعم المزيد من المكاسب للدولار الكندي، ولكن إذا رفع الفيدرالي الأمريكي معدلات الفائدة في ديسمبر ولم يلحق به بنك كندا فقد يعود الدولار/كندي للارتفاع.

ويلاحظ أن ضعف البيانات الاقتصادية الكندية خلال الشهر الماضي ساعدت على ارتفاع الزوج الدولار/كندي من أدنى مستوى له يوم 8 سبتمبر 1.2061، إلى أعلى مستوى له يوم 31 أكتوبر عند 1.2914، ولكن إلى أين سيتجه الزوج خلال الأسابيع القادمة؟

بإسقاط النظرة الأساسية فنيًا، قد يمتد الهبوط التصحيحي الحالي إلى خط العنق لنموذج الرأس والكتفين المقلوب قرب النطاق 1.2570/1.2650، ولهذا ارتداد الزوج من هذا النطاق يمثل فرصة شراء قوية باستهداف المستوى 1.2960 كهدف أول ويليه المستوى 1.3160 كهدف ثاني.

التوقعات السابقة للزوج الدولار/كندي للمتابعة من هنا.