مستقبل اليورو دولار بعد بيانات التضخم اليوم

عاصم منصور

لاحظنا اليوم ارتفاع اليورو بقوة بعد صدور بيانات التضخم التي أظهرت ارتفاع توقعات مؤشر أسعار المستهلكين على أساس سنوي بنسبة 1.9%  خلال أبريل وبالنظر إلى البيانات الصادرة عن مكتب الاحصاء الأوروبي نلاحظ أنه من المتوقع أن ترتفع معدلات التضخم مدعومة بشكل أساسي بارتفاع "مكون الطاقة" ويليه مكون الخدمات وهنا تكمن الخطورة الحقيقية وهي أن الارتفاع المتوقع سببه الرئيسي ارتفاع مكون الطاقة بشكل أكثر بكثير من بقية المكونات كما هو موضح في الرسم البياني التالي:

 

ومع تراجع أسعار النفط بشكل قوي فمن المتوقع أن تأتي البيانات القادمة دون التوقعات وعليه تراجع اليورو، أيضًا لاحظنا أن معدل إقراض البنوك للقطاع الخاص في منطقة اليورو سجل ارتفاعًا بنسبة 2% ولا يزال عند مستويات منخفضة جدًا فقبل الأزمة المالية العالمية كان معدل الزيادة حوالي10%.

وفي حال جاءت بيانات التضخم خلال الشهور القادمة دون توقعات الأسواق كما اتوقع فسوف تتراجع توقعات اتخاذ المركزي الأوروبي قرارات جديدة خلال شهر يونيو والإبقاء على السياسة النقدية التسهيلية طوال هذا العام ومن تابع تصريحات دراجي بالأمس سمعه يقول "لم يتم مناقشة أية قرارات محتملة خلال شهر يونيو المقبل".

ومن الناحية الفنية:

لن أفكر في شراء اليورو دولار طالما كانت تداولاته أسفل المستوى 1.0950 والشراء فقط سيكون بإغلاق اسبوعي أعلى هذا المستوى بهدف 1.1100.

ويمكنكم الاطلاع على متابعة اليورو دولار من خلال المقالات السابقة:

تحديث توقعات اليورو دولار قبل قرار الفائدة غدًا (26 أبريل 2017)

تحليل اليورو دولار أساسيًا وفنيًا وهل سيصل إلى مستوى التكافؤ؟ (9 يناير 2017)

ولا تنسوا إغلاق صفقة شراء الباوند دولار اليوم فهو آخر يوم تداول بشهر أبريل وكنت قد أشرت إلى صفقة الشراء في مقال (فرصة كل عام على الباوند دولار) وقد تم تحقيق +440 نقطة.