السيناريو المتوقع لقرارات الاحتياطي الاسترالي وتأثيرها على الدولار الاسترالي - نوفمبر

السيناريو المتوقع لقرارات الاحتياطي الاسترالي وتأثيرها على الدولار الاسترالي - نوفمبر

يجري تداول الدولار الاسترالي على نحو حذر أمام معظم العملات في إطار ترقب الأسواق قرار وبيان الفائدة المقرر الإفصاح عنهما في الساعات الأولى من صباح الغد، وتشير التوقعات إلى إبقاء البنك على الفائدة دون تغيير عند 1.50% للشهر الـ 15 على التوالي، ولكن سيحظى بيان الفائدة بأهمية أكبر من قبل المستثمرين في محاولة منهم على الاستدلال على توجهات السياسة النقدية خلال الفترة المقبلة.

يُذكر أن البنك الاحتياطي الاسترالي بدا متفائلًا نوعًا ما خلال الشهر الماضي حيال الاستثمارات غير المرتبطة بقطاع التعدين وتطور البنية التحتية إلا أنه أعرب عن قلقه حيال زيادة ديون الأسر بأكثر من وتيرة ارتفاع الأجور بالإضافة إلى استقرار معدلات التضخم عند مستويات منخفضة مبتعدة عن الهدف المحدد لها عند 2%. 

نظرة على أداء البيانات الاقتصادية منذ الاجتماع الأخير المنعقد يوم 17 أكتوبر الماضي:

  • انزلاق مبيعات التجزئة إلى النطاق السلبي خلال الربع الثالث من العام (سلبي)
  • ارتفاع أسعار السلع المصدرة بنسبة 9.1% بوتيرة أقل من الشهور الماضية (سلبي)
  • تراجع أسعار الواردات على أساس ربع سنوي بنسبة -1.6% (سلبي)
  • ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين على أساس ربع سنوي بنسبة 0.6% وبقيمته الأساسية بنسبة 0.4% وقد جاء كلًا منهما دون التوقعات (سلبي)
  • تحقيق فائض في الميزان التجاري بأعلى من المتوقع خلال الشهر الماضي عند 1.75 مليار دولار  (إيجابي)
  • أضاف الاقتصاد الاسترالي 19.8 ألف وظيفة خلال سبتمبر بأعلى من المتوقع (إيجابي)
  • تراجع معدلات البطالة من 5.6% إلى 5.1% خلال سبتمبر (إيجابي)

بالرغم من الاقتصاد الاسترالي شهد بعض الضعف إلى أن تأثير البيانات الاقتصادية الأخيرة سيكون لها تأثير حيادي على نبرة البنك بالنظر إلى قوة سوق العمل وتراجع قيمة سعر الصرف واللذان يقابلهما ضعف مبيعات التجزئة ومعدل ديون الأسر، ومن المتوقع أن يؤكد البنك على توقعاته باستمرار تحسن الاقتصاد الاسترالي بشكل تدريجي، ولكنه قد يقوم بخفض توقعاته للناتج المحلي الإجمالي على المدى القريب.

جدير بالذكر أنه في حال خفض البنك الاحتياطي الاسترالي توقعاته لمعدلات التضخم فمن المتوقع تزايد الضغوط البيعية على الدولار الاسترالي.

على المدى الطويل، تتحسن توقعات بدء الاحتياطي الاسترالي تشديد السياسة النقدية مع تحسن سوق العمل الذي سيدعم ارتفاع الأجور في نهاية المطاف بالإضافة إلى تحسن النمو العالمي الداعم للاقتصاد الاسترالي الذي يعتمد بشكل كبير على الصادرات.

توقعات بيان الفائدة

من المتوقع أن يؤكد البنك على أن أي ارتفاع في قيمة الدولار الاسترالي ستحد من النمو الاقتصادي والتضخم، وضرورة التمهل قبل البدء في تشديد السياسة النقدية بسبب ارتفاع ديون الأسر وضعف الأجور. بالرغم من ذلك قد يشير البنك إلى أن الخطوة التالية ستكون رفع الفائدة لكن هذا القرار قد يسبقه فترة طويلة من الوقت.

تبلغ احتمالية رفع البنك لمعدلات الفائدة بمقدار 25 نقطة أساسية خلال العام المقبل 64%.

 

النظرة الفنية للزوج الاسترالي/دولار

على المدى القصير، تبقى توقعاتنا إيجابية للزوج الاسترالي دولار طالما حافظ على استقراره أعلى نطاق الدعم عند 0.7650/00، باستهداف مستوى المقاومة الأول عند 0.7690 ويليه مستوى المقاومة الثاني عند 0.7720، وننصح بوضع وقف الخسارة لصفقات الشراء تحت المستوى 0.7600.