بيانات اقتصادية هامة في انتظارك غداً - 18 يوليو

بيانات اقتصادية هامة في انتظارك غداً - 18 يوليو

تترقب الأسواق عدد من البيانات الاقتصادية الهامة خلال تداولات الغد.. وعلى رأسها: 

نتائج اجتماع لجنة الاحتياطي الاسترالي. 

بعد الإبقاء على مجريات السياسة النقدية دون تغيير خلال اجتماعه مطلع هذا الشهر، يصدر الاحتياطي الاسترالي خلال الساعات الأولى من صباح غداً الثلاثاء نتائج اجتماعه الأخير. كان الاحتياطي الاسترالي قد واصل الإبقاء على معدل الفائدة عند النسب الحالية 1.50% ملتزماً النبرة الحيادية حول تطورات الوضع الاقتصادي خلال الفترات الأخيرة. لذلك سوف تركز الأسواق على نتائج الاجتماع والتي توفر بدورها رؤية أكثر تفصيلاً حول رؤى وتوجهات الأعضاء. 

للإطلاع على نص بيان الفائدة:

أبرز النقاط الواردة في بيان الفائدة الصادر عن الاحتياطي الاسترالي - يوليو


بيانات التضخم البريطانية. 

وفي المملكة المتحدة يُعلن مكتب الإحصاء الوطني عن بيانات التضخم لشهر يونيو الماضي. تشير التوقعات إلى استمرار ارتفاع التضخم بنسبة سنوية 2.9% للشهر الثاني على التوالي. كذلك من المتوقع أن يستقر نمو التضخم الأساسي، أي باستثناء أسعار الغذاء والطاقة، عند 2.6% خلال نفس الفترة. تراقب الأسواق تطورات الوضع الاقتصادي داخل البلاد وخاصة التضخم بعد الارتفاعات القوية التي سجلها على خلفية تهاوي قيمة العملة منذ الاستفتاء على عضوية الإتحاد الأوروبي. الأمر الذي تسبب في تعزيز إحتمالات لجوء بنك إنجلترا إلى رفع الفائدة لاحتواء تلك الارتفاعات. في هذا الصدد، تستحوذ بيانات التضخم على اهتمام الأسواق، لذا وفي حال ارتفاعها بنسب مطابقة للتوقعات أو أعلى فسيكون ذلك داعماً لارتفاعات الجنيه الاسترليني حيث ستقدم المزيد من الدعم لتوقعات رفع الفائدة. والعكس في حال أظهرت تباطؤ على غير المتوقع. 

للمزيد حول البيانات المرتقبة: 

الأسواق تستعد لبيانات التضخم لتحديد اتجاه الجنيه الاسترليني


خطاب كارني محافظ بنك إنجلترا. 

وأخيراً يطل علينا محافظ بنك إنجلترا مارك كارني للحديث حول الفئة الجديدة للعملة المحلية وهي فئة الـ 10 جنيهات استرليني. جدير بالذكر أن ظهور كارني قد لا يتطرق مباشرة إلى توجهات السياسة النقدية الفترة القادمة، لكن في حال الإشارة إليها قد يكون لهذا تأثير لحظي على تداولات العملة.